>

خرج الكاتب السعودي ” عبده خال ” بتغريدة له عبر حسابه الشخصي على موقع ” تويتر ” تحدث فيها عن السيدات اللاتي خضعن لعمليات تجميل .

والتي طالبهم فيها بضرورة أن تحتفظ كل فتاة بصورة شخصية لها قبل إجراء عمليات التجميل حتى إذا جاء العريس الموعود صارحته بأن شكلها هذا هو .

حيث قال عبده خال : ” فإن قبل العريس تم استكمال العقد وإن رفض عليها البقاء في حالة انتظار إلى أن يأتي عريس الغفلة الذي سيتزوج شكلا مستحدثا قابل للانهيار أو التساقط أو التلاشي ” .

وأضاف : ” الآن وبعد ظهور قانون ينص على ضرورة الإفصاح عن عمليات التجميل التي تمت قبل الزواج يعطى الطرف الآخر ” الزوج ” الحق في فسخ عقد النكاح .. وهذا القانون يدخل ضمن الغش والتدليس مثله مثل شروط العقود متى تضرر طرف من أطراف العقد يصبح العقد لاغيا ” .

وهو الأمر الذي أثار الكثير من الجدل على مواقع التواصل الإجتماعي وخاصة بين السيدات اللاتي قمن بشن هجوما على الكاتب السعودي .

ولم يتوقف الأمر على ذلك فخرج عبده خال للرد والتعليق على الهجوم الذي تعرض له ساخرا فقال : ” الردود العنيفة تحديدا من السيدات تؤكد أني وضعت الملح على الجرح .. أهو قليل من الملح فعل الفعايل كيف لو أمضيت في مشروعي القادم عن بشاعة القادمات من السيدات الجدد ؟ .. البشاعة أن تتخلى عن ذاتك ” .

وأضاف عبده خال في تغريدة أخرى له : ” لا تعجب بهذا الكلام سوى المرأة الجميلة حقا كي تتفرد بجمالها ويعجب بهذا أيضا الشاب المقبل على الزواج قبل أن يقترن بامرأة لا تثق بذاتها فتبلط نفسها بسراميك متعدد الأحجام والألوان وتستعير من كل مصنع ببلاطة .. على فكرة أنا أجمل من كل امرأة خضعت لعمليات تجميل ! ” .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *