أقيمت في مدينة دبي الإماراتية، يوم الثلاثاء، مأدبة إفطار، حضرها حاخام يهودي وممثلون عن طوائف دينية مختلفة.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية “وام” إن مأدبة الإفطار التي نظمتها دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، تهدف إلى ترسيخ مبدأ الوسطية والحكمة والتسامح ونبذ العنصرية.

وحضر المأدبة ممثلون عن اليهود والسيخ، والهندوس، والبوذية، والبهرة، والكنيسة القبطية.

ممثل الجالية اليهودية في دبي الحاخام الإسرائيلي ليفي دوشمان، قال على هامش الإفطار، إن “الانضمام إلى هذا الحدث والوجود مع أشخاص من مختلف الأديان والمذاهب يؤكد ما تمثله دولة الإمارات ودبي على صعيد ترسيخ معاني التسامح، والتعايش السلمي”.

ووفقا لمدير عام دائرة الشؤون الإسلامية بدبي حمد الشيباني، فقد تم دعوة جميع الجاليات والمذاهب والطوائف في إمارة دبي، لتجربة الإفطار على مائدة واحدة تحت سقف الأخوّة الإنسانية.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.