أثار الفنان المصري وعضو مجلس الشيوخ يحيى الفخراني الجدل، الإثنين، بتصريحاته عن المايوه البوركيني أو ما يسمي بـ المايوه ”الشرعي“، والذي وصفه بـ المخجل.

وقال يحيى الفخراني خلال مناقشة لجنة الثقافة والسياحة والآثار بمجلس الشيوخ لأزمة منع ارتداء البوركيني داخل القرى السياحية: “ المايوه البوركيني مخجل أكثر من الطبيعي، لأنه ملتصق بالجسم أكثر، ولا ندخل في الجدل الديني لأننا نرغب في تشجيع السياحة“.

وأضاف الفخراني: ”زوجتي خجولة وعندما ارتدت البوركيني قالت إنه يكشف أكثر لأنه ملتصق بالجسم جدًا“.

جاء ذلك خلاء مناقشة لجنة الثقافة والسياحة والآثار والإعلام بمجلس الشيوخ برئاسة الدكتور محمود مسلم، أزمة منع ارتداء البوركيني داخل القرى السياحية في مصر، في ضوء الاقتراح برغبة المقدم من عضو مجلس الشيوخ أحمد القناوي.

وأكد رئيس لجنة الثقافة والآثار والسياحة والإعلام بمجلس الشيوخ، أن قضية البوركيني من القضايا المُثارة طوال الوقت، لا سيما مع إثارة المشكلة بين الحين والآخر.

وشدد مسلّم على ضرورة احترام الأعراف والتقاليد، مع مراعاة الاشتراطات الصحية والبيئية وتوضيحها للعميل من خلال المنشأة الفندقية.

وأكد أن المبدأ الأصيل هو السماح لكل الناس بارتداء ما يريدون، والمعيار الذي ينبغي التأكيد عليه هو المعيار الصحي والبيئي دون التأثير على السياحة.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.