>

كشفت تقارير صحفية أن محمد صلاح نجم منتخب مصر ونادى ليفربول الإنجليزى قام بمبادرة إنسانية رائعة تجاه أحد أطفال سوريا الذين تعرضوا لحادث أليم في الحرب الدائرة هناك.

ووفق ما ذكرت صحيفة “ذا صن” البريطانية، فإن حمزة الجاسر يبلغ من العمر 8 أعوام، ويعيش مع اللاجئين السوريين في تركيا، مشيرة إلى أنه فقد ساقه إثر قصف منزله في إدلب من طرف قوات نظام بشار الأسد.

ويرتدي الطفل الصغير ساقا اصطناعية، ويعرف وسط أصدقائه بحبه لكرة القدم وولعه بالدولي المصري محمد صلاح.

وتواصل أحد المقربين من عائلة حمزة مع صلاح وأخبره بقصة الطفل، الأمر الذي جعل لاعب “الريدز” يلبي النداء في الحال.

وقالت الصحيفة إن الجاسر تلقى هذا الأسبوع هدية مميزة من جناح ليفربول، يبدي الأخير من خلالها تعاطفه معه ويحثه على عدم فقدان الأمل.

نورث سامي

كاتب ومحرر في موقع جريدة نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *