كشف أشهر مذيعين مصريين في قنوات الإخوان بإسطنبول التركية معتز مطر ومحمد ناصر عن توقف برامجهما وسط أنباء المصالحة بين مصر وتركيا.

ونقلت “العربية.نت” عن المصادر، أن السلطات التركية أبلغت الإعلاميين الاثنين بتغيير طبيعة وسياسة برنامجيهما ومنحهما إجازة لحين الاتفاق على شكل جديد أو البث من دولة أخرى تاركة حرية اتخاذ القرار لهما.

وكتب الإعلامي “ناصر” المذيع بفضائية “مكملين “تدوينة، قال فيها: “جمهوري العزيز.. تعودنا على الشفافية معكم ومشاركتكم معنا في كل كبيرة وصغيرة، واستمرارًا لهذا المبدأ أود أن أعلمكم بأني في إجازة خلال شهر رمضان آملًا في العودة إليكم كما كنت دائمًا”.

من جانبه، قال “مطر” المذيع بفضائية “الشرق” في أخر حلقاته: “ماذا سنفعل في مع معتز.. احنا من تلك اللحظة بعد انتهاء حديثي على الهواء في إجازة مفتوحة عن بيتي قناة الشرق، بالتأكيد لم أكن أتمناها بالمرة، أجازة لم يجبرنا عليها كائنًا من كان”، حسب زعمه.

أما اليوتيوبر عبدالله الشريف فقد كتب في تغريدة: “الى الأعزاء محمد ناصر ومعتز مطر أحسن الله عزاءكم في منابركم الإعلامية، ومن باب الأخوة في الله فإن قناتي تحت أمركم لاستعمالها في البث المباشر كل ليلة إن أردتم، لا يغلبنكم القرار واضربوا فإن لم تكونوا موجعين لما طلبكم الأنذال فبجماهيركم أنتما أكبر من القنوات والقرارات والله غالب”.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. كما قُلتُ سابقاً تعازينا لمن رؤوا في أردوغان أميراً للمؤمنين و لم نكُن منهم ….
    مُعتز مطر …..رغم أني أعيب عليه دفاعه المُستميت عن جماعة الإخوان و أرى أنهم لم يكونوا في يوم مُنزهين إلا أننا سنفتقد الحميّة و الشجاعة و الصوت الجهور في قول كلمة الحق ، سنفتقد “الله غالب” ، سنفتقد الرجولة في زمن عزت به ، سنفتقد من يُذكرنا بأشعار أحمد مطر و تميم البرغوثي و غيرهم ، سنفتقد ما خلف الكواليس و ما بين السطور …… على كُل به أو دونه سيبقى دوماً للحق رجالا سيصدقون الله تعالى و سيصدحون بالحق ، سيبقى دوماً هُناك فُرسان للكلمة يَخلفون من ترجّل و خرج من حلبة السباق، فُرسان كلمة يكملوا المشوار نحو الغد الأجمل و الواقع الأفضل……
    !!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *