افادت معلومات صحفية عن قيام مراهق صيني لم يتجاوز التاسعة عشرة من عمره على قطع يده اليسرى في محاولة يائسة للإقلاع عن استخدامه المتواصل للإنترنت، وفقا لما ورد على موقع “ذا تليغراف”.
واشار الى انه تم نقل المراهق الصيني إلى المستشفى، وقد ذكرت وسائل الإعلام الصينية أنه ترك منزله ليلا بعد أن ترك رسالة قصيرة على فراشه، ثم توجه إلى حديقة عامة آخذا معه سكينا من المطبخ، وهناك قام بفعلته غير التقليدية بسبب ادمانه على الالعاب الالكترونية.
ويعتبر هذا المراهق من بين ما لا يقل عن 24 مليون فتى في عمره من المدمنين على استخدام الإنترنت، ويرى البعض أن الأمر قد أصبح بمثابة العدوى هناك.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *