>

أثارت صور لمشاركة سيدة #مصرية #حفل_زفاف_زوجها على أخرى رغم أنها مازالت في عصمته، حفيظة مصريين وجعلتهم غير مصدقين للواقعة من الأساس.

وقال مستخدمو مواقع التواصل إن الزوجة والتي تتمتع بقدر من الجمال والذكاء أثارت إعجابهم لثباتها وجرأتها وقدرتها على التعامل مع الموقف بذكاء اجتماعي أثار إعجاب الحاضرين.

الصور التي تداولها المستخدمون كشفت عن صعود الزوجة لمنصة الزفاف لتهنئة الزوج وعروسته الجديدة ثم جلست بجوار زوجها الذي قام بدوره بتقبيل رأسها والتقاط الصور معها.

تعليقات المغردين تساءلت عن سبب إقدام الزوج على هذه الخطوة رغم ما تتمتع به #الزوجة_الأولى من كافة المواصفات التي يحلم بها أي زوج، وعبّر بعضهم عن غضبه من موقفه هذا، فيما رأى آخرون أن الخطوة ربما كانت بموافقة الزوجة الأولى ومباركتها لأسباب خاصة لا يجوز الإفصاح عنها.




شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. والله لو تحبه ما توافق لو يموت لكن اكيد تُريد الفكه منهُ
    بس الصراحه الصوره قمة التخلف , هذا من وجهت نظري

  2. و الله التخلف فعلا هو اللى يضع نفسه فى وضع الحكم على الناس. كلهم راضيين انت مالك يا بارد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *