افتتحت إمرأة سعودية أول متجر نسائي لبيع وصيانة أجهزة الكمبيوتر والجوَّالات في الرياض، حيث تهدف هذه الخطوة لطمأنة النساء من تفتيش أجهزتهن الإلكترونية من الرجال العاملين في محلات الهواتف.
وأكَّدت صاحبة المتجر مريم السبيعي لـ”العربية.نت”، أن حاجتها المتكررة إلى صيانة الأجهزة، دفعتها إلى تبنّي الفكرة التي راودتها منذ 3 سنوات، التي درت عليها الملايين بافتتاح عدة شركات بعدها،  وذلك بعد معاناه مع محلات الصيانة الرجالية وتعرض عدد من الفتيات للابتزاز من قبل بعض ضعاف النفوس من العاملين في محال صيانة الهواتف والحاسب الآلي بتهديدهن بنشر خصوصيتهن من صور وخلافها.
وقالت “بدأت بالترتيب للمشروع، وحاولت أن يكون الكادر كاملاً من السعوديات، وبحمد الله نجحت في استقطاب خبيرات سعوديات ومهندسات، يتقن إصلاح وصيانة الأجهزة، ويضم المتجر الآن 6 مهندسات سعوديات”.
وأضافت “نحن نقدر خصوصية المرأة ونحافظ عليها، ويجري عمل الصيانة من قبل السعوديات وداخل نفس المتجر، وهن مؤهلات ومدربات على ذلك”، مشيرة إلى أنه لا يوجد لديهن أي تعاون مع أي عنصر رجالي سواء في صيانة الهواتف أو الحاسب الآلي، موضحة أن البنك السعودي للتسليف والادخار، ومعهد ريادة الأعمال الوطني “ريادة “ساهما في دعم المشروع ونجاحه.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.