>

اتُّهم المواطن الأميركي ستيفن بيروس الذي يبلغ من العمر 59 عاماً، بقتل زوجته عمداً وتفجير المنزل

وافادت التحقيقات، أنّ المتّهم أطلق النار على زوجته، ثمّ حاول إخفاء آثار الجريمة، عبر تفجير المنزل بفتح قارورة الغاز في الطابق السفلي، حيث عثرت الشرطة فيه على جثّة الزوجة .

وتعود الأسباب الى ان الزوج يهدف الزواج من شابة روسية تُدعى أولغا، كان قد تعرّف عليها منذ سنتين، و الجدير ذكره اتهامه لزوجته انها تعاني من حالة اكتئاب.

من جهة ثانية، كانت الشرطة قد وجدت رسائل بين بيروس و زوجته حول زواجهما، بينما كانت الأخيرة خارج أميركا ،بسبب مشاكل في التأشيرة منعتها من العودة.



شارك برأيك

تعليقان

  1. تحت الارض شو انك مجرم …
    خاف يخسر امواله بالطلاق ف خسر حريته
    روح خلي اولغا تنفعك??

  2. يبعتلك يا محايده قال خلي اولغا تنفعك 🙂
    يخربيتك اكتر ما انخرب بيتك يا مجرم

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *