نشرت صحيفة ” سبق ” السعودية تفاصيل الواقعة الأليمة التي تعرض لها المواطن السعودي ” نايف محمد الغويري ” والذي فقد على إثرها شقيقته ” أحلام ” وإبنه ” محمد ” البالغ من العمر 10 سنوات .

حيث تعرض الطفل للصعق الكهربائي عندما كان يلعب داخل حديقة الملك عبد الله وأثناء لعبه بالكرة تدحرجت للنافورة التي لم يكن يتوفر فيها وسائل السلامة أو الإضاءة أو خلافه .

وأثناء محاولته جلبها من النافورة تعرض للصعق الكهربائي وعندما حاولت عمته أحلام إنقاذه تعرضت للصعق أيضا وتوفيا من جراء ذلك مباشرة .

واتهم الأب الحديقة والمسئولين عليها وأن ما حدث كان بسبب الإهمال داعيا لفتح تحقيق في الحادثة ومحاسبة الجهة المقصرة حتى لا تتكرر مثل هذه الحوادث مرة أخرى .

وأشار إلى أنه لا يوجد إسعاف أو دفاع مدني لهذه الحديقة الكبيرة وقال : ” الأعداد تاتي بالآلاف لهذه الحديقة ومع ذلك تعاني من إهمال الصيانة على الرغم من الرسوم التي يحصلون عليها ” .

 

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *