توفيت، يوم (الثلاثاء)، طفلة بعد تعرضها للاختناق داخل حافلة مدرسية في محافظة القنفذة بمنطقة مكة المكرمة.

وبحسب المعلومات المتوفرة، فإن الطفلة تدرس في مرحلة الروضة بإحدى المدارس الأهلية، وجرى نسيانها داخل الحافلة حتى فارقت الحياة.
وأوضحت إدارة تعليم المحافظة أن الطفلة نقلت لمستشفى القنفذة العام؛ لكن اتضح أنها ميتة، معلنة عن تعازيها لأسرة الطفلة، ومؤكدة أنها تعمل على بحث تفاصيل ما حدث.

شارك برأيك

تعليقان

  1. يا الله رحمتك ما أصعبها هيك حوادث.
    من حوالي شهر في حضانة هون لها باصات ونفس الامر حدث لطفل صغير لم يتعد السنتين والمشكلة الأكبر (ان إدارة الحضانة او المشرفة على رعاية الطفل لم يتصلوا بآلام لمعرفة سبب ألغياب (لان يأتي يومياً لديهم)..
    بس الف شكر لله انه لم يمت وكان نايم لساعات سبحان الله رغم كان شوب…
    واليوم فضيحة جديدة حضانة بابها الأساسي (الذي وحسب القانون الأسترالي للحضانات وال kinder يجب ان يقفل بقفل لا يفتح الا من داخل الإدارة )يطل على طريق عام وطفلين تحت الخمس سنوات خرجا منها وكانا يمشيان باتجاه السيارات التي توقفت مستغربة لحالهما..
    ف بين قوسين (هذه الحوادث تحدث في كل مكان )لحتى نكون منصفين والا نتهم المجمتع فقط لكونه عربي او سعودي بالتخلف ووو
    المتخلف وغير المسوؤل في هكذا مواضيع (هو المسؤول مباشرة عن سلامة الطفل اوقات تواجده معه وتحت رعايته )..

  2. بالفعل محايدة، حوادث الأطفال دائما مؤلمة ومؤثّرة ?الله يرحمها ويلهم ذويها جميل الصبر والسلوان
    الشهر الماضي في روضة في تركيا خرج طفل لايتعدّى عمره الخمس سنوات دون انتباه المسؤولات هناك ومن ألطاف الله انه لم يذهب الى أيّ مكان بل ذهب الى حديقة ألعاب صغيرة مجاورة للروضة كان يرتادها احيانا ليلعب فيها ،وعندما أتت أمّه مساءا لاصطحابه صعقت المسكينة عند رؤيته خارج الرّوضة ولوحده ،ممّا استدعى لإجتماع طارئ بين مدير المدرسة والمسؤولات ومن ثم اجتماع المسؤولات عن الرّوضة و الاولياء
    على العموم الله يلطف بنا وبأبنائنا جميعا

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.