>

رد الملياردير المصري نجيب ساويرس على تغريدة من احد متابعيه على موقع تويتر دعاه فيها الى دخول الاسلام ونطق الشهادتين.

وكتب متابع لساويرس تعريدة قال فيها: “يا ساويرس أدعوك للدخول في الإسلام تكون بكدا كسبت الدنيا وكسبت الآخرة وكسبت المسيح ومحمدا عليهما الصلاة والسلام أما لو فضلت كافر بمحمد صلى الله عليه وسلم هتكون كسبت المليارات في الدنيا لكن خسرت الآخرة قل( أشهد أن لا إله الله وأن محمدا رسول الله وأن عيسى عبدالله ورسوله)”.

ولم يتردد ساويرس في الرد على هذه الدعوة بالقول: “انا سعيد بدينى كما انت سعيد بدينك … فى النهاية محدش إختار دينه و الله واحد للكل و لو شاء ربك لوحد الأديان !”.

 

كما رد ساويرس على تغريدة اخرى حول الاقتناع بالدين قال فيها: “٩٠٪ من المسألة ان الواحد اتولد بدينه واتعود عليه و قليليون يتبحروا فى الاديان و يغيروا دينهم …و الإنسان مخير و مش مسير …لكن صعب الواحد يغير دينه اللى نشأ عليه ….بيعتبر ان دى نوع ما إرادة ربنا و الله أعلم ..فأنا مش متبحر فى الأديان”.

يذكر ان نجيب ساويرس ناشط على موقع تويتر ويتفاعل بشكل كبير مع متابعيه.




شارك برأيك

‫11 تعليق

  1. رده بحد ذاته مصيبة الانسانية في كل زمان , من خلال رده : محدش اختار دينه انما انولد فيه ! وهو ما صوره القران الكريم عن احوال الذين لا يؤمنون بقوله : وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنزَلَ اللّهُ قَالُواْ بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ آبَاءنَا أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ شَيْئاً وَلاَ يَهْتَدُونَ(170)سورة البقرة

  2. قمت التـخلف من المُغرد الي عامل فيها شيخ ومُصلح وما استبعد ممكن كان محشش
    انا كمُسلم والحمد لله لو دعاني مسيحي للمسيحيه سأقولو لهُ وانا ادعيك للاسلام ولو كُنت مسيحي ودعاني مُسلم للاسلام فسأدعوه للمسيحيه واقوله طلق زوجتك وتزوج على مزاجي !!!
    صراحتا ساويرس كان دُبلوماسي وعقلاني برده لو مسيحي طلب من مُسلم يدخل الدين المسيحي وااو متوقع رد المُسلم كيف راح يكون وكيف المُهللين له والتصفيق

  3. على الاكثر يكون رد الجهلة والمتعصبين والا حضارين هكذا : انا ولدت بهذا الدين وسابقى عليه لان ابي كان عليه او هل اترك دين ابائي او حتى مذهبهم ؟؟؟ وما دخل ابائك فيما تقتاه فكريا ؟ في زمن ابائك لم يكن شيء اسمه الوجبات السريعة التي انت مقبل او مقبلة عليها بشغف ! وما كان اجدادك يستسيغوها , اليس هذا خروج وتولي عن عاداتهم ؟

  4. يعجبني اصحاب العقول الكبيرة الذين يستمعون القول فيتبعون احسنه , وهنا اشيد باخينا المستبصر اياد زقوت الذي هو اصلا من ارض المعراج لكنه كان يعيش في الكويت , فتحول لمذهب ال البيت عليهم السلام فعبر عن ذلك شعرا بقوله :

  5. لمثلنا يوجه هكذا سؤال بليد ؟
    كل الذين صاحبونا وعاشرونا او في صحبتنا كما نكون يكونون .

  6. شاهدت مرة فيديو لشخص أوروبي عاش في بلاد المسلمين يسأله المذيع عما يؤمن به فإذا به مسلم ولايعلم ، قال أن لا أحد أخبره أن عليه نطق الشهادتين والا كان فعل..هذا المسكين ربما يسأل عنه يوم القيامة كل من عرفه وتعامل معه
    اننا نقف احتراما لصاحب الفكرة الذي يقف مدافعا عنها ولو كانت خاطئة حتى اننا نعجب لإبليس واصراره على افساد ابن آدم، ولايخجل المدمن حين ينشر ادمانه ويجر شباب حيه خلفه، قد يتبعك البائع الى آخر السوق وهو يزين لك بضاعته ويغريك باقتنائها ولو لم تكن على ذوقك فذلك عمله ومصدر رزقه، وحينما تأتي الى الأديان نقول توقفوا واخجلوا!! لماذا؟ اعتبروه موضوعا مثل كل المواضيع التي تناقش على مواقع التواصل وناقشوها بكل احترام وموضوعية مادام الاخر لايجبرك على شيء
    من الاخر أحيي شجاعة المغرد الذي قال مايؤمن به وطرح أفكاره باحترام (ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين)

  7. إذا دعاني أحد للإسلام (الأن) ونظرت إلى أحوال المسلمين من كافة الوجوده (علمياً وإقتصادياً وإجتماعياً وبيئياً الخ..) فإنني سأفكر الف مرة ومرة لقبول هذه الدعوة بكل تأكيد.. لكي تدعو شخصاً ما للإسلام عليك أن تملك الحجة كاملة (وأشدد على كلمة كاملة) لإقناعه!!

  8. نحن بزمن صعب و اللعب على وتر التشاحن الدينى داخل بلداننا عامة و داخل مصر خاصة قضية خاسرة فالاحسن من ان نتعمد فرض ارائنا و معتقداتنا على غيرنا و محاولة جرهم الى مناطق لا تخصهم باساليب غس=ير مريحة هو ان نعمل بما امرنا الله و رسوله الحبيب عليه الصلاة و السلام و نكون مثال جيد امام الغير مسلمين باخلاقنا و تعاملاتنا فحتى وان لم يتبعو ملتنا فلنحقق التعايش و الاحترام المتبادل..

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *