>

حل الكاتب المصري ” وحيد حامد ” ضيفا مع الإعلامي ” وائل الإبراشي ” في برنامجه التاسعة المذاع على القناة الاولى المصرية .

وتحدث وحيد حامد خلال الحلقة عن موقفه واعتراضه الشديد على فكرة رفض بعض الممثلين لمشاهد اللمس فقال : ” لو مشهد بين أم وإبن يتعمل إزاي .. الممثل اللي معترض على مشاهد اللمس يمشي ويجي غيره والسيطرة لازم تكون للمخرج ” .

وأعرب عن إعتراضه على مصطلح ” السينما النظيفة ” مشيرا إلى أنه لا أساس ولا معنى له وأنه دخيل على الصناعة في السنوات الأخيرة ولم نسمع عنه قديما .

وأضاف أن هذا المصطلح أتى من الأساس من الخليج حيث تأسست شركة بمصر وكان الهدف من ذلك هو ضرب صناعة السينما في مصر .

وعن الشروط التي قد صرح بها الفنان ” يوسف الشريف ” مؤخرا عن رفضه للعري واللمس والمشاهد الجريئة في أعماله .

علق وحيد حامد على ذلك بأن يوسف الشريف ينشر فكر ضال متشدد فوضوي في المجتمع ومتعجبا حول معاملة المرأة كعورة .. وطالب بنشر هذا الفكر السلفي في المجتمع .

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. أرى ما قاله يوسف الشريف حُرية شخصية لم يؤذي بها أحد و لم يُجبر بها أحد على أن يحذو حذوه و دفع ثمن هذه الحُرية بطالة و تهميش من قِبّل من يخالفونه الرأي ، و لكن المُشكلة اليوم أن الإنسان المُحافظ -و لن نقول المُلتزم دينياً – دوماً ما يُتهم بالتشدُد و الفوضوية و إشاعة الفكر السلفي لأنه يسبح عكس التيار السائد في المُجتمع ! يُطالبون بحرية العُري و لا يحترمون حُرية الرأي ؟! أعتقد أن أمثال هذا الفكر الذي يُقدمه هذا الكاتب هو أحد أسباب ظهور ظاهرة التحرش و الإغتصاب في المُجتمع ، فحين نجلد من لم يتعرى و نقدم الجوائز للمُتعريات فلابدّ أن ندفع جميعاً الثمن ….
    !!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *