>

تعرضت وزيرة الصحة الفلسطينية ” مي الكيلة ” إلى موجة من الانتقادات والتنمر على مواقع التواصل الاجتماعي والسخرية بسبب شكلها وقصر قامتها .

وهو الأمر الذي دفعها إلى الخروج للرد على ذلك في منشور عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك ” والتي أكدت من خلاله على لجوئها إلى القضاء للحصول على حقها من كل من أساء إليه .. كما وجهت شكرها إلى كل من ساندها وقدم لها الدعم

فكتبت مي الكيلة في منشورها قائلة : ” أعزائي جميعا .. أما وبعد التنمر البذئ والذي يخالف كافة الأعراف المجتمعية وخاصة الفلسطينية والتدخل الكبير من قبلكم أصدقاء وأحباء أعرفكم شخصيا أو لا أعرفكم شخصيا ولكم كل التقدير واحترام خاص وأنتم أيضا قريبين على قلبي وإن شاء الله أتعرف عليكم شخصيا ” .

وتابعت : ” وحيث أراقب كل ما يجري على شبكات التواصل الاجتماعي فأود أن أشكركم جميعا كل بإسمه لكلماتكم الرائعة وهي خير شهادة لي وأعدكم إنني سأكمل المشوار كاملا إلى النهاية دون تردد أو تأثر بل بعزيمة أقوى وأكبر .. فكلماتكم هي خير رادع لهؤلاء وخير أداة لترسيخ قيمنا المجتمعية التي تربينا عليها في فلسطين والتي يجب أن تبقى ” .

وأضافت : ” أطمئنكم بإنني قوية ولن يهزني أي من كلماتهم البذيئة .. فأنا أعمل عملي مع طاقم الوزارة بمهنية عالية شهدت لها منظمة الصحة العالمية ونعمل بكل جهودنا ليلا نهارا وسنستمر .. ويا جبل ما يهزك ريح .. وسيكون هناك متابعة قانونية لكل من خرج عن اللياقة المجتمعية ” .



شارك برأيك

تعليقان

  1. عيب هذا الحكي والتنمر على الوزيرة ههههههههههههههه الشعب نساءه كلهن هذا شكلهن هههههههههههههههه يشبهون دليلة ههههههههههههههه الي تورط فيها شمشون هههههههههههههههه وراح بستين دهية. ليس أمامكم الا الاستيراد الجاهز ههههههههههههههههه

  2. طيب استوردوا من القطر المغربي الشقيق وشرائحه الأمازيغية المنقرضة ههههههههههههه كان الله في عونكم يا اهل جعبورستان لا وطن مستقل مثل العالم ولا حتى شي وحدة حلوة عندكم ترد الروح وتسقي العيان هههههههههههههه مساكين المرضى تبع الضغط والسكري في المستشفيات تبعكم هههههههههههههههههه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *