>

كشف الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي ورئيس مجلس إدارة شركة البحر الأحمر للتطوير، أمس الأربعاء، عن الرؤية التصميمية “كورال بلوم” للجزيرة الرئيسية في مشروع البحر الأحمر.

وكشفت الشركة المطورة للمشروع الذي يعد واحدا من أكثر مشاريع السياحة المتجددة طموحا في العالم، التصاميم التي وضعتها الشركة البريطانية “فوستر وشركاه” ليتوافق مع البيئة الطبيعية البكر للجزيرة الرئيسية، حسبما أفادت شبكة “الشرق”.

ويجري العمل في مشروع البحر الأحمر على قدم وساق لاستقبال الضيوف بحلول نهاية عام 2022 مع افتتاح المطار الدولي والفنادق الأربعة الأولى، على أن يتم افتتاح باقي الفنادق الـ12 المقرر إنشاؤها ضمن المرحلة الأولى في عام 2023.

ويتألف المشروع بعد اكتماله في عام 2030 من 50 منتجعا وفندقا يوفر نحو 8 آلاف غرفة فندقية، ونحو 1300 عقارا سكنيا موزعا على 22 جزيرة وستة مواقع داخلية، كما ستضم الوجهة مراس فاخرة، وملاعب جولف، والعديد من مرافق الترفيه والاستجمام، بحسب “الشرق”.

سيتم تطوير المشروع على مساحة 28 ألف كيلومتر مربع من الأراضي البكر في الساحل الغربي للمملكة العربية السعودية، ويضم أرخبيلا يحتوي على أكثر من 90 جزيرة بكر، كما تضم الوجهة جبالا وبراكين خامدة وصحارى، ومعالم ثقافية وتراثية.

تجري حاليا أعمال تطوير المرحلة الأولى، التي تشمل إنجاز البنى التحتية اللازمة والتي ستكتمل بحلول نهاية عام 2023، وحتى الآن، تم توقيع أكثر من 500 عقد بقيمة تصل إلى 15 مليار ريال.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *