>

بعد أيام على الفضيحة المدويّة التي تلقاها ال​إعلام​ي السوري ​عمر الشيخ إبراهيم​، وذلك نتيجة تعرضه بالضرب لزوجته الحامل، بحسب ما قالت هي في مقطع فيديو إنتشر لها بكثافة عبر مواقع التواصل الإجتماعي، تقدم إبراهيم بإستقالته من من تلفزيون سوريا، نتيجة الحملة التي تعرض لها.
وكتب عبر صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي:”تقدمت باستقالتي منذ يومين لإدارة تلفزيون سوريا العزيز على قلبي بعد تجربة مميزة دامت لأكثر من سنتين، فمصلحة المؤسسة أهم من مصلحتي الشخصية مع التوفيق للزملاء الأعزاء في مسيرتهم”.
وكانت ظهرت زوجة إبراهيم في الفيديو وعيناها متورمتان وآثار دماء على وجهها، وتقول: “هذا ما فعله بي عمر الشيخ إبراهيم الذي تعرفونه، وأنا زوجته الحامل. هذا هو الشخص الذي يتظاهر بكونه مثالا للأخلاق والشرف. أغلقت الباب بقوة صباح اليوم فهذا ما فعله بي”.
وكان ردّه حينها هو عبر صفحته الخاصة مشيراً إلى أنه خلاف عائلي.

‎خلال اليومين الفائتين حصل خلاف عائلي كما يحدث في كل الأسر والعوائل، لكن أسلوب التعاطي معه أخرج القصة من إطار "…

Posted by Omar Shiekh Ibrahim on Tuesday, August 25, 2020



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *