>

دشنت الفنانة السورية كندة علوش، حملة طالبت من خلالها جمهورها بالتبرع لصالح ضحايا فيضانات السودان، حيث أصبحت آلاف الأسر بلا مأوى، بالإضافة إلى هدم وتدهور المنازل الأخرى.

ونشرت كندة عبر حسابها على “إنستغرام” مقطع فيديو للمأساة التي تمر بها السودان، وعلقت قائلة: “نداء عاجل لإغاثة منكوبي فيضانات السودان آلاف الأسر وأطفالهم باتوا بلا مأوى ويحتاجون للمساعدة العاجلة نتيجة الفيضانات المفاجئة في السودان والتي ترافقت مع انهيارات في ضفاف الأنهار، بما فيها نهر النيل”.

مضيفة: “العشرات لقوا حتفهم بشكل مأساوي، من بينهم طفلة لاجئة تبلغ من العمر 18 شهراً أعداد كبيرة من المفقودين وحوالي ٢٠٠٠٠٠ شخص باتوا بلا مأوى، تقدم المفوضية وشركاؤها، بالتعاون مع حكومة السودان، مساعدات طارئة للسكان المتضررين”.

وتابعت: “دعمك الآن ضروري جداً لنتمكّن من تقديم الإغاثة العاجلة لأكبر عدد ممكن في الأيام والأسابيع المقبلة وتأمين الحماية والإيواء للأشخاص والأسر الأكثر ضعفاً، لا تتردد في المساعدة”.

وكانت كندة قد نشرت على حسابها بـ”إنستغرام” صورة للحرائق التي تتعرض لها غابات سورية منذ حوالي أربعة أيام بشكل متواصل وعلقت عليها بقولها: “برداً وسلاماً يا بلدي.. الغابات الي عم تحترق بسوريا كانت جنة الله على الأرض منظر مؤلم واستمراره لليوم الرابع حدث مأساوي.. ياااارب ارحمنا برحمتك”.

وأضافت: “من أول السنة وأنا برفض قول إنو هالسنة صعبة أو قاسية برغم كل الظروف المأساوية الي عم تتوالى علينا وحاسة إنو واجبنا نضل نتفائل بالخير.. بس فعلاً الي صار كتير سوريا ولبنان والسودان والعراق.. الله يحمي كل البلاد ويحمي الناس ويزيح الغمة عن الجميع #حرائق_سوريا #سوريا”.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *