>

خاطب الرئيس الأميركي دونالد ترامب الشعب الأميركي في كلمة سجلها قبل مغادرته البيت الأبيض إلى المستشفى في أول ظهور له عقب إعلان إصابته بعدوى فيروس كورونا المستجد،

وقال في الفيديو الذي نشر على تويتر: “أريد أن أشكركم جميعا للدعم الهائل. أنا ذاهب إلى مستشفى والتر ريد وأظن أنني أبلي حسنا، لكننا سنتأكد أن الأمور ستسير (على ما يرام)”.

وأضاف “السيدة الأولى تبلي حسنا. شكرا جزيلا، أنا أقدر ذلك ولن أنساه أبدا، شكرا”.

وقال البيت الأبيض، الجمعة، إن الرئيس دونالد ترامب سيقضي الأيام المقبلة في مستشفى عسكري خارج واشنطن لتلقي العلاج من فيروس كورونا، لكنه سيواصل أداء مهامه.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كايلي ماكناني “بناء على توصية من طبيبه والخبراء الطبيين، سيعمل الرئيس من المكاتب الرئاسية في والتر ريد العسكري (بولاية ميريلاند) خلال الأيام القليلة المقبلة”. كإجراء احترازي.

وأوضحت ماكناني أن الرئيس “لا يزال في حالة معنوية جيدة ويعاني من أعراض خفيفة ويعمل طوال اليوم”.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. انشاءا الله يشفيك بل اعداءك ومن ضدك يصبهم كرونة.طاعون دبلي ايدز .ايبولا .انفلونزا الخنازير. سرطان وكل مرض ليس له دواء

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *