قالت رئاسة الوزراء الإسرائيلية، إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اعتذر لرئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت عن تصريحات وزير خارجيته سيرجي لافروف التي قال فيها إن ”دم الزعيم النازي أدولف هتلر يهودي“.

وبحسب بيان صادر عن رئاسة الوزراء الإسرائيلية، اليوم الخميس، فإن ذلك جاء خلال اتصال هاتفي بين نفتالي بينيت وفلاديمير بوتين، بحث خلاله الزعيمان تصريحات لافروف والأوضاع في أوكرانيا.

وقال البيان: ”تحدث الزعيمان عن التصريحات التي أدلى بها وزير الخارجية الروسي لافروف، حيث قبل رئيس الوزراء اعتذار بوتين على تصريحات لافروف وشكره على توضيح موقفه من الشعب اليهودي وذكرى الهولوكوست“.

وأشار البيان إلى أن ”رئيس الوزراء الإسرائيلي شكر الرئيس الروسي على تهانيه بمناسبة يوم الاستقلال الـ 74 لدولة إسرائيل“.

شارك برأيك

‫6 تعليقات

  1. أتدري أن هتلر هذا هو بمثابة كنز و نعمة لكم جميعا ؟! نازية هتلر جعلت الحلفاء ينتصرون و يتقوى الاتحاد السوفياتي و يضم أراضي شاسعة، و تصبح أمريكا القوة العظمى عالميا و الآمر الناهي و أوربا تتحد و إسرائيل تتأسس و تتكون و الصين يكبر اقتصادها حتى ألمانيا مهد النازية بعد ما قسموها لشرقية و غربية ، قبلوا اعتذارها و سامحوها و هدموا جدار برلين و وحدوها مرة أخرى فصارت أقوى و أقوى، و اليابان الي كانت فاشية و قصفوها بالقنبلة استفادت هي الأخرى من الي جرالها و صارت عملاق آسيا و إيطاليا الفاشية ضموها للاتحاد الأوربي و الدول الصناعية الثمانية الكبرى، و طبعا الحلفاء: الصين و روسيا و بريطانيا و فرنسا و أمريكا ضمنوا عضوية دائمة في مجلس الأمن و في أيديهم ورقة الفيتو يرفعونها ضد من أرادوا وقتما أرادوا ! شفتوا كيف أن هتلر و نازيته عاد عليكم بالنفع و المصلحة المفروض تشكرونه بدل تبادل الاتهامات بينكم !!
    الي طلع من المولد بلا حمص في قصة النازية والهولوكست هذه هم العربان، لا مصلحة و لا منفعة نالوها من الشغلة، و رغم أن العرب لم تحرق عظام اليهود في أفران هتلر، إلا أن عظام العرب هي من دفعت الثمن في النهاية !

  2. بعد الحرب العالمية الثانية تأسست منظمة الأمم المتحدة و مجلس الأمن و الاتحاد السوفياتي و الاتحاد الأوروبي ( كان يسمى في البداية المجموعة الأوربية للحديد و الفحم يضم ست دول فقط ليتوسع لاحقا و يسمى السوق الأوربية المشتركة ثم الاتحاد الأوروبي) جميعها منظمات ترعى مصالح الدول الكبرى و تدافع عنها، و اليوم الذي تفتقت فيه عبقرية جمال عبد الناصر راح أسس هو و الهندي نهرو و اليوغسلافي تيتو ما يسمى حركة عدم الانحياز، جمعت دول العالم الثالث الي مش لاقية تأكل، مبدأها عدم الانحياز لأي معسكر لا غربي و لا شرقي، مين أساسا إلى سائل فيهم إن انحازوا أو ما انحازوا؟! و بعد سقوط المعسكر الشرقي و انتصار الغرب و ظهور التكتلات الاقتصادية الجديدة، ما عاد لهذه الحركة لزوم، لأن أغلب أعضائها يبحثون عن تكتلات و تحالفات مع الغرب و عدم الانحياز لم يعد يجدي نفعا ! شفتوا بنات أفكار زعيم الأمة العاطفية ، ما شاء الله اسم الله عليه و على عبقريته الفذة !!!

  3. زعلانين اولاد العم بني صهيون كيف قال وزير الخارجية الروسي ان هتلر اصله يهودي ؟؟؟!!! فانقلبت الدنيا ليومين ونسى العالم الحرب الاوكرانية التي تكاد تتحول لحرب نووية عالمية ، ولم يهدأ بال للعالم حتى اعتذر بوتين نيابة عن وزير خارجيته وكل الروسيات المشلحات او العواجيز الي لابسات بطانيات تبع النوم صيف وشتاء هههههههههه يا خوفي انه حتى قارون راح يطلعوه عروبي نازي وليس من قوم موسى عليه السلام فبغى عليهم ، لا بل السامري اليهودي الاصل الذي صنع العجل وجعل بني اسرائيل يعبدوه راح يجعلون العالم يقول انه هندي هندوسي من عباد البقر وليس من بني إسرائيل ؟؟!! ناس تشتغل وتعرف كيف تحافظ على سمعتها وتتبرأ من مجرميها ههههههههههه وليس مثل العربان وبلاد المغرب ههههههههههه العربان ما يصدقون ان ينسب لهم مجرمين او متزحلقات معروفات تاريخيا هههههههههههه ولهن رايات حمر ،
    فهل يوجد عربي يرفض الاعتراف بهند تبع التزحلوق على النمارق انها من قريش ؟ او يزيد الملعون ؟ انهم يترضون عليهم ، لابل عربان لندن يرفضون ان يقولوا ان روبي ( كريمة المحروق المغربية ) تبع سيلفيو برلسكوني ليست مغربية عربية ههههههههههههه نحن امة تحب النسب العار بل نقدسهم عكس اولاد العم ، ينفون ويتبرأون من مجرميهم .

  4. الوقت ليس وقت اعتذار عن الماضي انما وقت تحضير لمستقبل في ظل مجاعة ومخاطر نووية وحتى وبائية ستخيم على العالم بسبب هذه الحرب الروسية الاوكرانية ، كما حذر المستشار الالماني امس واعتبرها انها ستكون اكبر مجاعة منذ الحرب العالمية الثانية ، لان روسيا واوكرانيا بالذات كانتا تطعمان ثلث سكان العالم من القمح وثلث العالم من الزيت ومحاصيل اساسية اخرى وما ادراك ما الزيت تبع الطبخ الذي اختفى من هولندا وعدد من دول اوروبا نفسها او اصبح نادرا في اسواقها كبريطانيا …….
    الحل هو قيام العربان الخليجين بضغط اسرائيلي وبوتيني ( نسبة للرئيس بوتين) الضغط عليهم ليقوموا بتمويل مزارع كبرى بديلة عن تلك التي تحولت لساحة حرب في اوكرانيا مع نقل اليد العاملة والزراعية الاوكرانية وحتى الروسية برجالهم ونسائهم ومعداتهم الزراعية والانتاجية الى دول اخرى في العالم مثل اثيوبيا والسودان وبعض دول اوروبا الشرقية وحتى ضفاف نهر الفرات في العراق (التي يجب اجبار تركيا على ضخ المزيد من المياه له) وحيث ما توجد ارض زراعية خصبة ووفرة مائية ، لتعويض انحسار الزراعة في روسيا واوكرانيا .
    وكل الذي مطلوب من دول العربان هو مفاتحة تلك الدول واستئجار اراضي زراعية منها ، ونقل المزارعين الاوكرانيين رجالا ونساء لها بمعداتهم الانتاجية والزراعية ….
    ويكون العربان قد اطعموا العالم مرة واحدة في حياتهم !! وحصلوا على مردودات مربحة .
    فعملية نقل المزارعين الاوكرانين بمعداتهم لدول اخرى ضرورة قصوى فهم انجح مزارعين بالعالم ( اقصد مزارعات فارهات الطول والجمال ) ولا ينفع استبدالهم بمزارعين اخرين !!
    فيبقون موسمين او ثلاثة يزرعون في دول مثل اثيوبيا والسودان واوروبا الشرقية وجنوب العراق على ضفاف نهر الفرات هههههههه ويعلمون الولايا عندنا كيف يكون الانتاج الزراعي الصح ! وعندما تنتهي الحرب في اوكرانيا يعودون لها او الاحسن يبقون هههههههههه فهن مرحب بهم على كل حال بزراعة او غير زراعة هههههههههه

  5. الاستثمار العربي في المجال الزراعي يجعل للعرب مكانا محترما في العالم ، فعلى الرغم من قلة الاراضي الصالحة في بلدانهم ، الا ان في مقدورهم استئجار اراضي في اوروبا الشرقية والسودان واثيوبيا وكل افريقيا ، بدل ما يشترون قصور ولوحات فنية ويخوت وجزر ترفيه وكازينوهات ، ليس لها مردود مادي حتى لو احتفظت بقيمها السعرية ، لكن لا يمكن اعتبارها مشاريع ذات مردود مالي استثماري ناجح ، رغم ان اغلبها او الكثير منها قيمتها تنخفض مع الزمن .
    كما ان الديسكوات ونوادي القمار في الهوتيلات الخمس النجوم التي يتقاتل العرب على امتلاكها والاستثمار فيها في كل اوروبا وامريكا جلبت العار والسمعة السيئة ، حان الوقت للعرب ان يستثمروا في المجال الزراعي ولو بمبلغ عشرين مليار دولار لا اكثر ، يسترجعونه عشرة اضعاف خلال سنوات ، فذلك خير طريق ليكون لهم مكان تحت الشمس ، وتكون بضائعهم الزراعية تغزو العالم وتحول دون وقوع سكان الكوكب الارضي في مجاعة مريعة بدأت تطل برأسها !! فالعرب غير قادرين على منافسة اليابان او المانيا وعموم اوروبا او امريكا في المجال التكنلوجي او الانتاج الحربي ، اما الانتاج الزراعي وفي ظل توفر السيولة المالية ( مثل العراق هذه السنة ما شاء الله سيكون دخله من النفط اكثر من ١٥٠ مليار دولار اللهم زد وبارك ) واستعداد الخبراء الاجانب والايدي العاملة الرخيصة بالعمل في الارضي التي يخصصوها للزراعة ، ممكن ان تجعل لهم مكان راقي في العالم ويمتلكون سلة الخبز الاكبر لاشباع الناس !
    فهل يفعل العرب ؟

  6. يا عرب شراء مزارع في دول العالم المختلفة نجاح ليس بعده نجاح ، وهي تجربة كان قد فعلها العراق قبل الحروب الكارثية الغبية وكانت جدا ناجحة .
    ففي السبعينات من القرن الماضي قامت الحكومة العراقية وضمن توجهاتها لضمان احتياج العراق الى مادتي الرز والشاي نظرا لازدياد الاستهلاك بسبب زيادة السكان رغم حصول انتعاش في القطاع الزراعي اواخر السبعينات الا ان الحاجة الى الرز كانت قائمة حيث لا يكفي ما ينتج من الرز ، اما الشاي فهو اصلا لا يزرع في العراق ، فقامت الحكومة في حينه بشراء مزرعتين وتحديدا عام 1975 ارض لزراعة الشاي في سريلانكا وهي ملك صرف للعراق لزراعة الشاي والثانية في تايلاند لزراعة الرز وكانت هاتين المزرعتين تجهزان العراق بمادتي الرز والشاي الذي يعبئ بصناديق زنة 10 كغم شاي بالنسبة للشاي اما الرز فالعراقيين يتذكرون اكياس الرز الاتية من تايلاند بعبواتها المعروفة ، الان قادر العراق وبقية العرب على تكرار التجربة بشكل اوسع واطعام العالم ، فالناس خاصة من ذوي الدخل المنخفض في تلك البلدان تريد تعمل والعالم محتاج للاكل والدول مستعدة تؤجر لكم اراضي زراعية عملاقة ( ان دفعتم طبعا) فاصلا هي لا تملك المال الكافي للاستثمار مثل معظم دول افريقيا واوروبا الشرقية واسيا .
    انها فرصتكم يا عربان وكافي تزعجوني هههههههه وما تستمعون الى اقتراحاتي بكل الكضايا المصيرية .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.