الصفحة الرئيسية أخبار سياسية العالم العربي أمطار غزيرة على نجران بالسعودية.. وسيول في الشوارع

أمطار غزيرة على نجران بالسعودية.. وسيول في الشوارع

بواسطة -
1 39

هطلت مساء الخميس 25 أبريل/نيسان أمطار غزيرة على منطقة نجران، شملت مدينة نجران ومحافظات يدمة وثار والمراكز التابعة لها . كما شملت الأمطار مراكز الحضن والموفجة وبئر عسكر وعاكفة. وملأت السيول شوارع المنطقة في منظر أشبه بالأنهار. فيما عاشت الرياض أجواء ماطرة متوسطة على بعض أحيائها الشمالية حتى عصر أمس. وكانت العديد من الأرصاد الجوية العالمية والعربية، حذرت من موجة مناخية متقلبة وأمطار فوق السعودية لم تشهدها المملكة من 3 عقود.
تعليمات الدفاع المدني عند حدوث السيول

يأتي هذا في وقت، حذر الدفاع المدني من السيول ووجه رسائل توعوية للمواطنين والمقيمين في حال حدوث السيول والأمطار وكيفية التعامل معها ومن ضمنها التصرف قبل وبعد الأمطار والسيول.

إذ أكد على وجوب الاستماع للمذياع أو التلفاز للحصول على المعلومات اللازمة والتقارير والإنذار من الهيئات المعنية، والاستعداد للخروج عن منطقة الخطر إلى منطقة الأمان في أي لحظة منذ صدور الإنذار، في حالة السيول.

وأضافت التعليمات التي نشرتها إدارة الدفاع المدني أنه في حال تواجد أي من المواطنين في الطريق، فعليه أن يراقب الجسور والأراضي المنخفضة، مستدركاً أن صوت الرعد والبرق ينذر بسقوط أمطار غزيرة، وعند صدور إنذار ضد السيول في منطقة تواجده، عليه التصرف بسرعة لحماية نفسه في ثوان.

كما حذرت من المرور إلى جانب تيار مائي سيراً على الأقدام إذا كان مستوى الماء فوق الركبة، أما في حال قيادة السيارة فيجب تجنب السير في مكان لا يعرف عمق الماء فيه.

إلى ذلك، أوصى بالابتعاد عن الأودية ومجاري المياه ، حيث إن المطر الغزير ولو لفترة قصيرة تتبعه سيول في المناطق الجبلية والمرتفعات فإذا ذهب المواطن إلى منطقة نائية، عليه الابتعاد عن قنوات المياه الطبيعية والأودية، وإبعاد الخيام عن الأماكن المنخفضة، فقد يباغتك السيل وأنت نائم. وحذر أنه في بعض الأحيان قد تغطي مياه الفيضان جسراً منجرفاً، أو طريقاً مكسراً لذلك ينصح السير ببطء لئلا تدخل المياه إلى السيارة وتعطلها.

وأشار الدفاع المدني إلى أنه يجب الاستعداد قبل الفيضانات حيث تحدد الأسرة منطقة معروفة بالمنزل توضع بها جميع الاحتياجات من الأمتعة، والاحتفاظ بمخزون من الماء والأكل الذي لا يحتاج إلى طبخ أو تبريد لأنه يمكن أن تنفصل الطاقة الكهربائية عنه، والاحتفاظ براديو متنقل، وكشافات تعمل بالبطاريات، وكمية من البطاريات الاحتياطية، ومعدات الإسعافات الأولية أو أي مواد طبية أخرى يحتاج لها أفراد العائلة.

وأوصى بتعبئة السيارة بالوقود للاستفادة منها في حالة انقطاع الكهرباء، والاحتفاظ بمواد مثل أكياس الرمل، وخشب الأبلاكاش، والصفائح البلاستيكية والأغطية الخشبية لمنع مياه الفيضان، وعدم محاولة وضع أكياس الرمل حول جدران المنزل إذا كان هناك احتمال حدوث فيضان في المياه بدرجة عميقة، لأنه ربما يسبب ذلك انسياب المياه تحت أكياس الرمل ويهدد بانهيار جدران الغرف بطول بقاء الفيضانات، وبالتدريج تتصدع.

يذكر أنه من المتوقع أن تستمر هذه التقلبات المناخية، التي شهدت المملكة مثيلاً لها عام 1982 و1985، حتى منتصف الأسبوع المقبل.

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.