>

أصيب 5 أشخاص بجروح في لبنان، السبت، إثر إطلاق النار على مجموعة من المحتجين أمام منزل النائب محمد كبارة، في سياق احتجاجات شعبية على تردي الأوضاع المعيشية وانهيار الليرة.

وبحسب معلومات أولية، فإن أحد المصابين في الاحتجاجات الشعبية التي تجتاح مدنا لبنانية، في حالة خطرة.

وأضرم المحتجون النيران أمام عدد من المباني الحكومية والمصرفية في طرابلس، احتجاجا على تفاقم الأزمة، على كافة الصعد.

وتستمر الاحتجاجات في عدد من مناطق لبنان، حيث لا تزال طرق كثيرة مقطوعة احتجاجا على تسجيل الليرة اللبنانية انهيارا إضافيا، السبت، بعد تجاوز قيمة الدولار الواحد 18 ألف ليرة لبنانية.

ووصلت الأوضاع في لبنان في الأيام الأخيرة إلى مستوى غير مسبوق من التوتر بسبب الأزمات الاقتصادية والمالية والاجتماعية.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *