>

فيما يواصل السوريون التوجه الى صناديق الاقتراع للمشاركة في انتخابات رئاسية يبدو من شبه المؤكد ان الرئيس بشار الاسد سيفوز بها، قرر الاتحاد الاوروبي تمديد العمل بالعقوبات الاقتصادية التي يفرضها على سوريا منذ عام 2013.
وقال الاتحاد الاوروبي الخميس إنه قرر تمديد العمل بالعقوبات – التي تشمل مقاطعة النفط السوري وتجميد الاصول العائدة لعدد من المسؤولين – لسنة اخرى.
وتشمل الاجراءات الاوروبية التي مدد العمل بها لغاية الاول من يونيو / حزيران 2015، 179 شخصية “متورطة في اعمال القمع الوحشية في سوريا” علاوة على 53 مؤسسة منها المصرف المركزي السوري.
وقد رفعت اسماء شخصيتين ومؤسسة واحدة من القائمة الاصلية للمشمولين بالعقوبات التي صدرت في مايو / ايار 2013.
يشار الى ان الحرب الدائرة في سوريا منذ مارس / آذار 2011 قد تسببت في مقتل اكثر من 160 الف سوري واجبرت نصف سكان البلاد تقريبا على النزوح.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *