>

كشفت هيئة البث الإسرائيلي ” كان ” يوم أمس الجمعة عن الصور الأولى لبعض أدوات الحفر التي الأسرى الفلسطينيون الستة الفارين من سجن جلبوع .

فأشارت هيئة البث الإسرئيلي إلى إلى أن هذه الأدوات التي كشف عنها محامي الأسير ” محمود العارضة ” كانت مخفية في أرضية الخلية وهي عبارة عن قلم لا يتجاوز طوله 15 سم ملحق به قطعة معدنية .

بالإضافة إلى رأس علاقة وآلة معدنية على شكل حرف S يعتقد أنها تعود لقطعة من الأواني المعدنية .

وأدلى محمود العارضة في اعترافاته بأنه هو من خطط لعملية الهروب من سجن جلبوع فقال : ” فتحة الخروج من النفق داخل الغرفة نفذتها بمفردي .. وقد استخدمت بذلك برغيا حديديا كنت قد وجدته وكان البرغي متينا إلى حد اختراق الحديد ” .

وأضاف أنه كانت بحوزته أيضا قطعة معدنية من إحدى الخزائن في الغرفة ساعدته في قص الصاج الذي يغطي حفرة المجاري .

يذكر أن 6 أسرى فلسطينيين كانوا قد تمكنوا في السادس من شهر سبتمبر الجاري من الفرار من سجن جلبوع شديد الحراسة عبر نفق .. إلا أن السلطات الإسرائيلية ألقت لاحقا القبض على 4 منهم وتبحث عن إثنين آخرين .



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *