>

وجه المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، الأربعاء، تهنئة للمسلمين بمناسبة رأس السنة الهجرية، ولكنها أثارت موجة من الانتقادات له على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال أدرعي عبر موقعي “تويتر” و”فيسبوك”: “مما لا شك فيه أن الاحتفال بعيد رأس السنة الهجرية له أهمية خاصة، فهو محطة سنوية نابعة من الإيمان بالإسلام وتعاليمه. ومع بداية العام الجديد يفتح المؤمن صفحة بيضاء من حياته يخطط لمستقبله وسلام أولاده، ويزن بميزان الشرع أعماله وأفعاله، إرضاء لربه ورسوله، حيث لا ينفع مال ولا بنون إلا من (أتى الله بقلب سليم)”.

وأضاف: “يأتي عام 1437، والمنطقة أسيرة إرهاب، غارقة في مستنقعات الدم والظلم المفتعلة تحت مسميات وشعارات لا تمت للواقع بصلة، يلطخ من يدعون الإسلام، وقلوبهم متشحة بسواد عظيم، أشهرها وأيامها.. يطعنون، يقتلون، ويذبحون، بأساليب همجية تتنكر لها الإنسانية”.

وتابع: “على أمل أن يحمل العام الجديد التغيير، نتمنى لكم عاًما سعيدًا، خاتمين بالقول الكريم: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً}”.

ورد مغردون عرب بتوجيه انتقادات شديدة لأفيخاي ولسياسة إسرائيل تجاه الفلسطينيين، نرصد فيما يلي بعضا منها:

-: “يا واد يا مؤمن، ما تقوم تتوضى وتصلي بينا ركعتين يا شيخ افيخاي”.

-: “اللهم قوي إيمانك ناقصك مسواك بس هيه يا إرهابي شوف اليوم بكره الف سنه سوف تخرجون يا محتلين وتجرون خلفكم الذله والهزيمة”.

-: “لا يوجد في الإسلام شيء اسمه احتفال رأس #السنة_الهجرية في الإسلام عيدان فقط #يوم_الأضحى و #يوم_الفطر ألم تتعلم الإسلام بعد؟”.

-: “كلامك هذا كأنك مسلم الا ربع”.

-: “برز الثعلب يوماً في ثياب الواعظين !!”.

شارك برأيك

‫7 تعليقات

  1. -: “لا يوجد في الإسلام شيء اسمه احتفال رأس #السنة_الهجرية في الإسلام عيدان فقط #يوم_الأضحى و #يوم_الفطر ألم تتعلم الإسلام بعد؟”.
    .
    هذا هو الكلام ..
    بس كأن هاليهوي تعلم التقيّه !! يقتل المسلمين من جهة وينافقهم من جهه.
    نصركم الله يا اهل فلسطين ورد كيد عدوكم في نحره .

    1. عليكى نور…
      هي التقية اختى امانى،،،،،اعداء الاسلام يحملون نفس الصفاة النفاق و الشقاق …!!!
      اللهم اهلك الصهاينة الملاعين و معهم الفرس المجوس عبدة القبور.

      1. صدقتِ..وكلاهما يستقيان من نفس المنهل ..وكما هو معروف فإن مؤسس مذهب التقيه هو ابن سبأ اليهودي.
        تحيات لك عزيزتي اريج..

  2. “يا واد يا مؤمن، ما تقوم تتوضى وتصلي بينا ركعتين يا شيخ افيخاي”. لوووول هالتعليق بضحك ،،،، يقتل المسلمين من هنا و يبارك لهم من هنا ،،،،،!!!!!!!!!!!!!!

  3. برز الثعلب يوما في ثياب الواعظين
    يمشى في الأرض يهدى ويسب الماكرين
    و يقول الحمد لله إله العالمين
    يا عباد الله توبوا فهو كهف التائبين
    وازهدوا فإن العيش عيش الزاهدين
    و اطلبوا الديك يؤذن لصلاة الصبح فينا
    فأتى الديك رسولا من إمام الناسكين
    عرض الأمر عليه و هو يرجوا أن يلينا
    فأجاب الديك عذرا يا أضل المهتدين
    بلغ الثعلب عني عن جدودي الصالحين
    عن ذوى التيجان ممن دخلوا البطن اللعين
    أنهم قالوا و خير القول قول العارفين
    مخطئ من ظن يوما أن للثعلب دينا

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *