>

أعلن المجلس الوطني السوري في بيان له عن رفضه القرار الأوروبي بعدم تسليح المعارضة السورية. كما عبر عن استيائه من عدم التمييز بين جرائم الحرب التي يرتكبها النظام وبعض التجاوزات الفردية لأفراد من المعارضة.


واعتبر المجلس أن القرار الأوروبي يعطي الضوء الأخضر للنظام بقصف المدن السورية بصواريخ روسية الصنع بهدف ترويع السوريين والانتقام منهم.
وأضاف البيان أن الصمت الدولي على مجازر النظام يدفع السوريين إلى اليأس، وانتقد المجلس أيضاً ما وصفه بمبادرات لأخضر الإبراهيمي الفاشلة.
هذا ودعت كل من روسيا والاتحاد الأوروبي على لسان منسقة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي كاثرين اشتون ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف النظام السوري إلى عدم تفويت فرصة الحوار مع المعارضة للتوصل إلى حل سلمي للأزمة السورية.
وأكد الجانبان دعمهما لمبادرة زعيم الائتلاف الوطني السوري أحمد معاذ الخطيب للحوار مع نظام الأسد، إضافة الى دعم جهود المبعوث الأممي إلى سوريا لخضر الإبراهيمي في مساعيه الرامية إلى إيجاد حل للأزمة السورية.



شارك برأيك

تعليقان

  1. لكي الله ياسوريا حسبنا الله ونعم الوكيل أن لله و أن إليه راجعون .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *