الصفحة الرئيسية أخبار سياسية العالم العربي المغرب: الفتوى الأزهرية ببطلان العيد عند المغاربة تثير الفتنة

المغرب: الفتوى الأزهرية ببطلان العيد عند المغاربة تثير الفتنة

بواسطة -
12 1118

أثارت فتوى أزهرية، ببطلان عيد المغاربة وصيامهم ليوم عرفة، جدلا في الأوساط الدينية في المغرب، الذين اعتبروا هذه الفتوى بمثابة أثارة للفتنة.

ونقل موقع “هسبرس” المغربي عن الدكتور عبد الله اكديرة، رئيس المجلس العلمي المحلي لمدينة الرباط، قوله أن أن “ذلك القول غير سليم ويثير الفتنة”.

وأضاف بأن الذين يروجون لرأي بطلان العيد عند المغاربة لأنه لم يوافق العيد عند السعودية، “لا يدققون فيما يصدر عنهم، كما أنهم يهرفون بما لا يعرفون”، مردفا أن “المغرب اعتاد منذ قرون خلت على إقامة أعياده والإعلان عن مطلعه عن طريق الرؤية”.

وتابع رئيس المجلس العلمي للرباط أن “المغرب لديه إمارة المؤمنين، شرعية وموثقة ومكتوبة ومسؤولة، ولا يمكن أن تقوم بشيء يخل بأحكام الشرع”، مضيفا أنه يكفي لحسم الجدال الرجوع إلى أصح كتاب بعد القرآن الكريم، وهو صحيح الإمام البخاري” وفق تعبيره.

وكانت أمانة الفتوى في الأزهر، على لسان أمين عام الفتوى، الدكتور عيد يوسف، قد أكدت أن احتفال المغاربة بعيد الأضحى، يوم الأحد المنصرم، غير جائز شرعاً، وبأنهم “يخرقون الإجماع ويخالفون ما اعتاد المسلمون عليه”، باعتبار أن البلاد الإسلامية احتفلت بالعيد يوم السبت.

12 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.