>

عد سيطرة الفصائل الجنوبية للمعارضة السورية على معظم أجزاء مطار الثعلة العسكري، بوابة مواقع النظام في ريف السويداء، شنت طائرات النظام 45 غارة جوية على محيط المطار خلال يوم واحد، فيما تستمر الاشتباكات العنيفة وسط معلومات تفيد باستقدام النظام تعزيزات عسكرية الى المنطقة.

حملة قصف عنيفة شنها النظام بالبراميل المتفجرة على مناطق في مدينة السويداء وريفها، كما شن النظام أيضاً حملة قصف على محيط اللواء 52 وبلدات الحراك والمسيفرة والكرك الشرقي في ريف درعا.

إلى ذلك نفذت قوات النظام حملة مداهمات لمنازل مواطنين في حي المنصورة بمدينة السويداء واعتقلت ثلاثة أشخاص على الأقل واقتادتهم إلى جهة مجهولة بحسب نشطاء في المنطقة.

رد فعل النظام على التقدم النوعي للمعارضة في أرياف السويداء دفع قيادة الجبهة الجنوبية في الجيش السوري الحر ورجال الدين الدروز في السويداء للإعراب عن إدانتهم لمحاولات النظام الآثمة لزرع الفتنة الطائفية بين أطياف المجتمع السوري.

الجبهة الجنوبية للجيش الحر أكدت أن القصف العنيف هو جزء من لعبة النظام لتخويف أبناء السويداء ولعزلهم عن محيطهم الحيوي في الجنوب السوري، كما أكد الحر على مواجهة تنظيم “داعش” وأدان المجزرة التي قام بها قيادي من جبهة النصرة ضد دروز إدلب.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *