>

أ.ش.أ- كشفت صحيفة “النهار” اللبنانية، عن صفقة لإطلاق سراح تسعة لبنانيين مختطفين فى بلدة اعزاز السورية مقابل إطلاق أكثر من 1000 معتقل سورى طالبت بهم المعارضة.

ولفتت الصحيفة، استنادا إلى معلومات وصفتها بغير المؤكدة، إلى أن الحكومة السورية تدرس الطلب الذى أسهمت فى نقله دول إقليمية لإنهاء الملف، بعد أن بات المخطوفون يشكلون عبئا على الجهة الخاطفة، خصوصا أن عددا من الخاطفين إما أصيب خلال معركة مطار منج العسكرى قرب حلب أو غادر إعزاز إلى تركيا، عدا أن المخطوفين نقلوا قبل أيام من إعزاز إلى بلدة دارة عزة فى ريف حلب، خشية وقوعهم فى يد مسلحين آخرين فتعود القضية إلى مراحلها الأولى بعدما بلغت المفاوضات مراحل متقدمة بمسعى من رئيس الحكومة الأسبق سعد الحريرى.

وذكرت الصحيفة أن مسئولا أمنيا لبنانيا قد يسافر اليوم، إلى العاصمة القطرية للتوسط لدى المسئولين هناك فى دفع حركة الاتصالات والمفاوضات، وذلك فى إطار متابعة محادثات وزير الداخلية مروان شربل، والمدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، فى الدوحة مؤخرا.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *