>

(CNN)– عبرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف،” الثلاثاء عن غضبها الشديد من الهجمات الأخيرة على المدارس في دمشق والمناطق حولها، في مسلسل استمرار قتل الأطفال في البلاد التي مزقتها الحرب على حد تعبير، ماريا كاليفيس، المديرة الإقليمية لليونيسف في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بحسب البيان.

وجار في البيان: “وردت تقارير الاثنين عن مقتل خمسة اطفال واصابة 11 اخرين بجراح بينما كانوا متواجدين في الفصول الدراسية من جراء قذيفة هاون سقطت على مدرسة مار يوحنا الدمشقي في ضاحية القصاع، وفي اليوم ذاته وردت تقارير عن مقتل اربعة اطفال وسائق بعد ان سقطت قذيفة على حافلة مدرسية في حي باب توما.”

واضاف التقرير أن هذه الأنباء تأتي “بعد سلسلة من الهجمات على عدد من المدراس في دمشق خلال الأسابيع الثلاثة الماضية، يوم 6 نوفمبر/ تشرين الثاني سقطت قذيفة على مدرسة عائشة الصدّيقة في منطقة الميدان في دمشق وقد وردت تقارير عن مقتل اربعة اطفال نتيجة ذلك، ويوم 22 من الشهر السابق وردت تقارير عن اصابة 14 طالب ومعلم بجراح بعد سقوط قذائف على مدرستين وهي مدرسة فايز سعيد ومدرسة نزيه منذر في منطقة جرامانا في ريف دمشق.”



شارك برأيك

تعليقان

  1. لاحول ولا قوة الا بالله
    انتم تتناحرون بيناتكم على الحكم شعليهم الصغار
    وما افهم ليش الاطفال يرحون للمدار وبهذا الوضع
    قذايف ضرب رصاص خطف قتل داير مداير اليوم خلو اولادكم يمكم
    الله يرحم الجميع يارب

  2. لعنة الله عليكم ياأر ها بيي جبهة النصرة أو الجيش ال ك ر أو العصابات الأ رها بية
    تقتلون الأطفال والنساء بدون ذنب ياويلكم من الله يا خنا ز ير

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *