>

أصدر مجلس إدارة قنوات “أون تى فى” الفضائية، بيانًا رسميا للاعتذار للأشقاء فى المملكة المغربية شعبًا وحكومة وملكًا، عما بدر من الزميلة أمانى الخياط من خطأ، لافتًا إلى عدم تبريره وتحميل الإعلامية المسئولية عنه، مشيرًا إلى أنه بهذه المناسبة يُجدد تأكيد احترام القناة لأبناء الشعوب العربية، مشددًا على أنه “يربطنا بهم مصير واحد، ومنهم أشقاؤنا الأعزاء فى المغرب”.

وأضاف البيان أنه فى بعض الأحيان، وبسبب طبيعة البرامج المُذاعة مباشرة، يقع الخطأ الذى لا نقبله مهما كانت حيثياته، ما أوجب هذا الاعتذار الصادق والصريح، عله يلاقى الصدى الذى نرجوه عند الأشقاء الكرام.

وأكد بيان رئيس مجلس إدارة قنوات “أون تى فى” الفضائية، عدم الانسياق وراء الأصوات التى تريد الشر وتتربص للزلات، مشددًا على أنه “ليس فى حسابنا الرد على من كتبوا أو تحدثوا فى ساعة غضب نقدر ظروفها”.

وبحسب مصادر مطلعة بـ”أون تى فى”، أن إدارة القناة استبعدت الإعلامية أمانى الخياط، لافتة إلى أن المذيع الشاب رامى رضوان، سيتولى صباح اليوم تقديم حلقة أستوديو الهواء “صباح أون” فى التاسعة صباحًا، بدلاً من المذيعة المستبعدة من القناة بعد هجومها على دولة المغرب الشقيقة.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. اقل شيء ممكن تقدمه هذه المذيعة هو الاستقالة من هذه القناة المحترمة الي بيتو من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *