الصفحة الرئيسية أخبار سياسية بالفيديو.. نائب أهوازي يسب مساعدة روحاني بحضوره

بالفيديو.. نائب أهوازي يسب مساعدة روحاني بحضوره

بواسطة -
5 156

اتهم نائب عن #الأهواز في البرلمان الإيراني نائبة الرئيس حسن #روحاني في شؤون البيئة “بالكاذبة” بحضور الرئيس نفسه في جلسة أقيمت في الأهواز للبحث في الأزمة البيئية والخدمية التي تشهدها المحافظة.

وقد تسببت ظاهرة الغبار منذ 27 كانون الثاني/يناير المنصرم في قطع شبكة المياه والكهرباء والاتصالات الهاتفية لعدة أيام في مدينة الأهواز وعدة مدن أخرى، وخروج 5 محطات طاقة في المحافظة عن الخدمة وانقطاع الكهرباء والماء لعدة ساعات في 11 مدينة، ومنها الأهواز وإغلاق المدارس والدوائر الحكومية.

وأحد أسباب الأزمة البيئية نقل ماء الأهواز التي معظم سكانها من العرب إلى محافظات أخرى مما أدى إلى مضاعفة أزمة جفاف الأهوار في المحافظة.

وزار روحاني وعدد من وزرائه ومساعديه المحافظة يوم الخميس 23 فبراير حيث أقيمت جلسة لخلية الأزمة حضرها الرئيس وكانت معصومة ابتكار نائبة روحاني ورئيسة منظمة البيئة الإيرانية أحد الحاضرين حيث تحدثت عن الخطوات التي قامت بها منظمتها للتخفيف من الأزمة وقالت: “قمنا بإيصال المياه الكافية إلى الأهوار حيث يصطاد الناس السمك حاليا في تلك المناطق”؛ ادعاء أثار حفيظة النائب علي ساري حيث قام صارخا بوجه ابتكار ووصفها بـ”الكاذبة” قائلا بأعلى صوته: “لماذا تكذبين؟”

وأشار النائب أن والده يعيش في منطقة الأهوار و”أين السمك الذي تدعينه في الأهوار؟ ليس هناك ماء أصلاً، منظمة البيئة يجب أن تحاسب بسبب تقصيرها وإهمالها الذي تسبب بظاهرة الغبار”.

هذا وكان قد خرج آلاف الأهوازيين في احتجاجات واسعة ضد زيارة #الرئيس_الإيراني حسن روحاني الذي وصل الإقليم صباح الخميس.

كما تجمع عدد من نشطاء البيئة والعمال ضد روحاني أمام مدخل مطار الأهواز الدولي، ورفعوا لافتات تندد بالكوارث البيئية الناتجة عن نقل مياه نهر كارون وأنهر الإقليم العربي إلى المحافظات الإيرانية الأخرى، وانتقدوا عدم التحرك لحل أزمة انقطاع المياه والكهرباء وكذلك البطالة المنتشرة في الإقليم والوضع المعيشي المتردي للمواطنين.

وكانت قوى الأمن الداخلي أعلنت في بيان منع الاحتجاجات منذ السبت الماضي، وحذرت من الاستمرار بأي تجمعات تحت أي عنوان، لكن الاحتجاجات استمرت بأشكال مختلفة، وامتدت إلى مدن أخرى كالفلاحية التي حصلت فيها اشتباكات مع قوى الأمن.

وكان المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي، خرج عن صمته الاثنين الماضي حيال أزمة الأهواز، وأوصى في كلمة له مسؤولي الحكومة بحل مشاكل هذه المحافظة.

5 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.