>

أثار المدير العام السابق لوكالة الطاقة الذرية ونائب الرئيس المصري السابق الدكتور محمد البرادعي، الخميس، الجدل على موقع “تويتر” بتغريدتين عن مصر وسوريا.

وكتب البرادعي، عبر حسابه: ” حتى من منطلق عقلاني فقط: عندما نجهض حلم الشباب ونقمعهم ونرمي بهم في السجون فنحن أيضا نقضي على مستقبل وطن #حريتهم_هى_حريتنا”.

وفي تغريدة أخرى عن الأزمة السورية، قال البرادعي: “بعد ٤ سنوات من قتل وتشريد نصف سكان سوريا وتنامي الإرهاب يقال لنا الآن إنه لا يوجد إلا حل سياسي! جريمة ضد الإنسانية مسؤول عنها كل الأطراف”.

وتنوعت ردود الفعل على التغريدة الأولى من عدة مغردين بينهم من هو مدافع عن الشباب المعتقلين في مصر، ومن هو مؤيد لنظام الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، ومن هو مؤيد لجماعة الإخوان المسلمين والرئيس الأسبق محمد مرسي،



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *