>

العربية نت- نشرت حركة “تمرد”، صورة أول قتيل، في معركة بين شباب القوى الثورية بدمنهور، وشباب تابعين لجماعة الإخوان المسلمين.

وكانت قوات أمن البحيرة قد أطلقت وابلاً من الغازات المسيلة للدموع بمحيط نقابة المحامين ودار الأوبرا بدمنهور، لتفريق الاشتباكات التي اندلعت، منذ قليل، بين عدد من نشطاء القوى الثورية بدمنهور وشباب الإخوان المسلمين، حسبما نقلت جريدة “اليوم السابع”.

وكان أصيب 16 شخصاً في اشتباكات بين أعضاء من جماعة الإخوان المسلمين، وعدد من النشطاء، مساء أمس الخميس، في منطقة ميدان الساعة بمدينة دمنهور، في محافظة البحيرة حسبما نقلت جريدة “المصري اليوم”.

وبدأت الأحداث بتواجد عدد من النشطاء في ميدان الساعة، استعداداً لوقفة احتجاجية، إحياءً لذكرى استشهاد خالد سعيد، بالتزامن مع وقفة أخرى، أمام مركز الإبداع، ضد وزير الثقافة، بالقرب من نقابة المحامين.

وارتدى أعضاء من الجماعة، كانوا يحضرون ندوة داخل النقابة، “خوذاً”، وأمسكوا بالـ”شوم”، لمنع النشطاء من دخول مبنى النقابة، وتبادل الطرفان إلقاء الحجارة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *