>

بغداد، العراق (CNN)— شهدت ضاحية “بغداد الجديدة” بجنوب شرقي العاصمة العراقية بعد ظهر السبت، أحدث هجوم، ضمن سلسلة الهجمات التي تستهدف الزوار الشيعة الذين يتدفقون على العاصمة العراقية لإحياء ذكرى “عاشوراء”، أحد أهم المناسبات الدينية التي تحتفل بها الطوائف الشيعية في العالم.

وقال مسؤولون بوزارة الداخلية لـCNN إن الهجوم، الذي لم تتضح طبيعته على الفور، ويأتي وسط تواجد أمني مكثف لقوات الجيش والشرطة العراقية في مختلف شوارع بغداد والمدن العراقية الأخرى، أسفر عن سقوط قتيلين على الأقل، وإصابة نحو ثمانية آخرين.
ويحيي الشيعة في العاشر من شهر محرم بالتقويم الهجري، في “الحسينيات” المختلفة بالمدن العراقية، وخاصة في النجف وكربلاء وضاحية “الكاظمية” بالعاصمة بغداد، ذكرى الإمام الحسين، حفيد الرسول محمد، وثالث أئمة الشيعة، الذي قُتل في معركة كربلاء التي جرت في القرن السابع الميلادي.

وقال المتحدث باسم خطة أمن بغداد، اللواء قاسم عطا، لـCNN في وقت سابق، إن نحو مائة ألف جندي ينتشرون في بغداد وما حولها، مشيراً إلى أنه تم فرض أربعة أطواق أمنية حول منطقة “الكاظمية”، بشمال غربي بغداد، والتي يتوقع أن يتوافد عليها أكثر من مليون من الزوار الشيعة مساء السبت.

كما أشار اللواء عثمان الغنيمي، قائد الشرطة في مدينة “كربلاء”، أنه تم نشر نحو 25 ألف جندي من قوات الجيش والأمن العراقية في أنحاء المدينة، التي تم تقسيمها إلى تسعة نطاقات أمنية، حيث يتوجب على الزائرين المرور عبر أربعة نقاط تفتيش على الأقل، قبل الوصول إلى مرقد الإمام الحسين.

ورغم الإجراءات الأمنية المشددة، فقد شهدت قوافل الزوار الشيعة عدة هجمات على مدى الأيام الثلاثة الماضية، لعل أبرزها الانفجارين اللذين وقعا في مدينة “الحلة”، بمحافظة بابل جنوبي بغداد الخميس، أسفرا عن مقتل 25 شخصاً على الأقل، وأكثر من 62 جريحاً آخرين.

شارك برأيك

‫26 تعليق

  1. الله واكبر الناس رايحة اتزور ليش هذة الاستهداف والغدر عايفين امريكا واسرائيل وجايين ايفجرون بالمؤمنين ؟اريد شريف من الوطن العربي يجاوبني

  2. للاسف أخ محمد، كل ما يحدث هو مخططات صهيونية غربية، لاضعاف العرب والمسلمين، وحتى يؤكدون للغرب اننا بالفعل ارهابيين.

  3. هي مجزرة بحق الشعب العراقي…الكبار يلعبون االشطرنج , والمجزرة تلو المجزرة في حق الشعوب

  4. عن النبى عليه الصلاة والسلام قال :” الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة إن قاما وإن قعدا ”
    نعزى الامة الإسلامية بإستشهادهما عليهما السلام , ونسأل الله أن يبعث لنا من يوحد صفوفنا .

  5. يا محمد كاكا مافي عرب عايفين الصهاينة وبيحاربو عندكم مافي إلا ناس تم تعديبها واغتصابها في السجون الشيعية لأنهاب تحمل أسماء كعمر وأبوبكر و عائشة غالبا ما يطلعون ويفجرو حالهم في متل هذه المناسبات العرب يعرفو إنها حرب طائفية و حلها عند أصحابها اتقو الله في بني جلدتكم إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيرو ما بأنفسهم

  6. انا ماني فاهمة شئ,,,,
    ايش دخل الجيش الامريكي والشرطة العراقية بالشيعة؟؟؟
    وليه مايتركوهم يفرحوا بيوم عاشوراء؟؟
    وليه……..؟؟
    وليه………؟؟
    (سمورة مالك ومال”” اخرجي من الموضوع لانك ماراح تفهمي شئ),,,

    سمووووووووووووووووووووووووووووووورة

  7. ههههههههههههههههههههههههههه والله يا سموره انك مهضومه
    قال ليش ما بيخلوهون يفرحو بعاشوراء هههههههههههههههههههههههه

  8. انقطعت الكهرباء ههههههههههههههههههه وما عادت شرفت وباليل بس نحنا
    منشغل موتير الكهرباء هههههههههههههههههههههههههههه

  9. أنا موجودة ياحياتي بالخدمة بس أنت شاور ياجميل لشووووووووووووو اسمي نوووووووووووووووووووور ههههههههههههههههههه

  10. ههههههههههههههههه بدي اعتمد عليكي ما ترجعي من الاول يا نواصه والله اشتقت وين سيارتك الحمراء وكيف خطيبك سلميلي عليه
    قولي سوزي بتسلم عليك هههههههههههه وبتقول انو هيي شقراء وعيون عسليه وحلوه كتير

  11. تقبريني بدك تضاربي علي كانوا الألمانيات أشطر هههههههههههههههه مابيحب الشقار لأنو أشقر على كل حال راح وصل رسالتك تكرم عينك لتشوفي قديه أنا ديمقراطية وماني ديكتاتورية

  12. اي قوليلو اني سمرا انا كنت عم امزح معك انا مش شقراء انا سمراء وعيوني سود هههههههههههههههههههههه

  13. لتكوني بتتلوني حسب الطلب أم السوس خلص مشي الحال كتبنا الكتاب وعلينا الجواب ولووووووووووووووووووو مالو مهرب مني بسمرا بشقرا راحت عليك حبيبي راحت عليك

  14. هههههههههههههه ايعلى هوا الجو
    هلئ نواصه شو اعمل فيكي تعي نعمل مشكل خفيف

  15. مساء الخير
    ان التطبير بالقامات والسيوف والضرب بالزناجيل وغيرها من وسائل التعذيب الذاتي التي تجلب الضرر والأذى والألم جسديا ونفسيا واجتماعيا فانها بدع !!! لماذا !!! لماذا
    لقد لاحظ الجميع انه خلال السنوات التي تلت سقوط النظام السابق في العراق عام 2003 بدأت ملايين من الشيعة تزحف سنويا نحو كربلاء للمشاركة في طقوس العزاء الحسيني في عاشوراءى ومن الممكن تبرير ذلك بحرمانهم من ممارسة تلك الطقوس سنين طويلة وهو ما ساعد على انتعاشها غير ان استفحال الظواهر السلبية الضارة والمقززة كالتطبير بالقامات والسيوف وادماء الرؤوس والضرب بالزناجيل على الظهور وما يرتبط بهما من بدع واساطير وخرافات لا تلتزم بالحقائق التاريخية ولا بالوقائع العلمية والمنطقية التزاما دقيقا بل تعتمد على احاديث تاريخية ..
    ولذلك نجد من الضروري ونحن في زمن المحنة والامتحان وفي زمن العجز والنكوص والردة الحضارية التي اعادت العراق الى ما قبل تأسيس الدولة العراقية الحديثة ان نقف أمام مرآة عاكسة نتأمل ذاتنا بمنظار عقلاني نقدي ذي أبعاد متعددة وان نعي واقعنا ونتعرف على ذاتنا لنقدها وتغييرها وليس جلدها وتبريرها وان ننظر الى مستقبلنا نظرة تفاؤلية وليس تشاؤمية.
    ومرة اخرى أقول بالعمل والانتاج وليس باللطم والبكاء والتطبير يستطيع المرء تجسيد قيم عاشوراء النبيلة.

    تحيات اختكم ندى

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *