>

وثقت رابطة الرياضيين السوريين الأحرار مقتل ثلاثة رياضيين؛ اثنان منهم قضوا في العاصمة دمشق وريفها، والثالث في درعا.
وبحسب الرابطة، فإن محمد رسول مصطفى، وهو بطل سوريا في الملاكمة قضى في مدينة حرستا بريف دمشق بعد مواجهات عنيفة بين الجيش الحر وقوات الأسد.
كما قتل الصحافي الرياضي محمد عبد الرحمن مع خمسة من أفراد عائلته رميا بالرصاص في مجزرة ذات أبعاد طائفية ارتكبها شبيحة النظام في حي تشرين والحفيرية بريف دمشق.
كما وثقت الرابطة مقتل رافع عدوان، وهو لاعب في صفوف المنتخب السوري لألعاب القوى قبل أن يصبح مدربا.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. الله عليكم يانصيرية….حتى الرياضيين ماخلصوا منكم….
    ولازم يقولوا,, للابد بشار الاسد,,…بلشت لبتكن الطائفية
    بعد ماتاكدتوا نهاية المجرم البطة ستنتهي به الرحلة لمزبلة
    التــاريخ….

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *