>

في مشهد غير مسبوق على الساحة المصرية، تواجه رئيسان سابقان في قاعة المحكمة، حيث أدلى محمد حسني مبارك بشهادته في إعادة نظر قضية اقتحام السجون خلال ثورة يناير 2011، التي شهدت هروب محمد مرسي من سجنه، قبل اتهامه لاحقا فيها.

وجاءت شهادة مبارك، خلال محاكمة مرسي وآخرين من جماعة الإخوان في قضية تتعلق باقتحام حدود البلاد الشرقية وعدد من السجون إبان ثورة يناير التي انطلقت يوم 25 يناير عام 2011، حيث كان مبارك وقتها في أيامه الأخيرة بالسلطة.
وفيما يلي تفاصيل الشهادة التي قدمها مبارك:

س: هل لديك معلومات عن اقتحام الحدود من الناحية الشرقية بعد 25 يناير 2011.

ج: أبلغني اللواء عمر سليمان مدير المخابرات العامة (وقتها) بهذا الأمر.

س: ما مضمون ما أبلغك به؟

ج: قال لي سليمان إن هناك قوات مسلحة اخترقت الحدود، وعددهم كبير بلغ 800 شخص.

س: هل أخبرك عن جنسيات هؤلاء الأشخاص؟

ج: لا لم يخبرني، قال لي هناك تسلل فقط ولم يخبرني بالجنسيات.

س: هل استفسرت منه عن كيفية دخول هؤلاء الأشخاص داخل الحدود المصرية؟

ج: دخلوا من الأنفاق، لم يخبرني ما إذا ما كانوا مترجلين، لكن كانت هناك سيارات وأسلحة.

س: هل أخبرك عن سبب تسلل هؤلاء الأشخاص إلى الحدود؟

ج: لا لم يقل لي، أبلغني بالتسلل فقط.

س: متى أبلغك بذلك؟

ج: صباح يوم 29 يناير.

س: هل أبلغك عن الجهة التي توجهوا إليها بعد التسلل؟

ج: لا هم تسللوا وانتشروا في أماكن مختلفة.

س: هل ارتكب هؤلاء الأشخاص أي أفعال تؤدي إلى المساس بسلامة البلاد وحريتها؟

ج: بالقطع.. كان هناك مساس بسلامة البلاد، وارتكبوا أفعالا، لا أستطيع الإفصاح عنها.

س: لماذا؟

ج: لأنها تتعلق بأمن البلاد.

س: هل أخبرك بهوية أي من هؤلاء المتسللين؟

ج: لا لم يقل لي، لكن أنا أعرف من أين جاؤوا؟

س: من أين؟

ج: أنا أعرف أنهم من غزة، من حماس.

س: هل تستطيع تحديد أشخاص بعينهم من المسؤولين عن هذا التسلل؟

ج: هم تسللوا، ليس هناك شخص مسؤول، هناك أشخاص سهلوا مهمتهم.

س: من هؤلاء الأشخاص الذين سهلوا المهمة؟

ج: أناس من شمال سيناء، لا أعرف هويتهم.

س: ما الغرض الذي كانوا يهدفون إليه من التسلل؟

ج: كانوا يريدون إثارة الفوضى في البلاد.. وتعاملوا مع جماعة الإخوان.

س: الفوضى متى بدأت؟

ج: يوم 25 يناير.

س: كيف عرفت أن التسلل كان بغرض مساعدة الإخوان؟

ج: هذا موضوع صعب أرد عليه، يحتاج إذنا، لأنني لو تكلمت سأرتكب مخالفة ثانية.

س: هل تستطيع تحديد دور جماعة الإخوان في هذا التسلل؟

ج: صعب أرد على هذا السؤال، بالرغم من أن الدور معروف.

س: بمعنى؟

ج: بمعنى أن هناك أحداثا أخرى قبلها تحتاج أيضا إلى الإذن.

س: هل لديك معلومات بشأن ما إذا كان الأشخاص الذين تسللوا عبر الأنفاق بطريقة غير شرعية قد استخدموا أسلحة نارية وأطلقوا قذائف وأعيرة نارية كثيفة في جميع المناطق الحدودية من الجهة الشرقية مع قطاع غزة؟

ج: هم استعملوا السلاح وخربوا أقسام الشرطة، ثم انقسموا ودخلوا البلاد إلى مناطق مختلفة.

س: مثلا؟

ج: السجون والقاهرة في الميادين وبالذات في ميدان التحرير.

س: لماذا انتشروا في تلك الأماكن؟

ج: لإخراج المسجونين من حزب الله وحماس والإخوان.

س: وبالنسبة للميادين؟

س: كانوا يطلقون النار من فوق العمارات.

س: هل لديك معلومات حول ما إذا كانوا قد تمكنوا من السيطرة على الشريط الحدودي؟

ج: ضربوا في شمال سيناء وهاجموا رجال الشرطة ولم يتوقفوا واستمروا في عمليتهم.

س: هل لديك معلومات حول المنشآت الحكومية التي قاموا بتدميرها؟

ج: لا أتوفر عليها.

س: هل لديك معلومات حول قيام هؤلاء الأشخاص بخطف 3 من ضباط الشرطة وأحد أمنائها.

ج: لا معلومات.

س: هل تستطيع تحديد السجون التي تمت مهاجمتها للإفراج عن المسجونين.

س: وادي النطرون بالتحديد، لأنه يضم أناسا محبوسين من مجموعات مختلفة.

ج: هل نجم عن ارتكاب هذه الأفعال أي وقائع قتل أو شروع في قتل؟

س: لا أملك معلومات.

س: هل لديك معلومات عن وقائع التخريب التي ارتكبها هؤلاء الأشخاص؟

ج: لا أملك معلومات.

س: هل لديك معلومات حول ما إذا كان المتسللون قد تعدوا على القائمين على تنفيذ أحكام القانون وهم رجال الشرطة؟

ج: ضربوا رجال الشرطة في العريش والشيخ زويد ورفح، وأقسام الشرطة كلها خربوها وقتلوا أفرادا من الشرطة.

س: هل قاموا بتفجير خطوط الغاز؟

ج: لا معلومات.

س: ما دور جماعة الإخوان في هذه الوقائع؟

ج: لا أستطيع الإجابة.. يلزمني إذنا.

س: هل تستطيع تحديد الأشخاص الذين قام المتسللون بتهريبهم من السجون؟

ج: ليس لدي أسماؤهم، لكن أعرف أنهم كانوا من حماس وحزب الله والإخوان.

س: إذا ذكرت لك أسماء المتهمين الموجودين حتى تحدد لي دورهم في الوقائع هل هذا الأمر يحتاج كذلك إذنا؟

ج: نعم طبعا، يحتاج إذنا.

س: كنت رئيس مصر، ألم تكن تعرف ما يجري في الدولة؟

ج: أعرف الأحداث ولكن لا أعرف التفاصيل والأشخاص.

س: اللواء محمد نجيب قال إن هناك أنفاقا عديدة تمر من غزة تحت الأرض إلى داخل البلاد ويقوم الفلسطينيون بحفرها ويستغلونها في التسلل إلى داخل مصر بصورة غير شرعية وتقوم على إدارة تلك الأنفاق إدارة فلسطينية في غزة، وأنه يوم 25 يناير قد تسلل العديد من الفلسطنيين والأجانب عبر الأنفاق لارتكاب العديد من عمليات القتل والترويع وأن عناصر من حزب الله تسللت إلى داخل البلاد، هل هذا الكلام صحيح؟

ج: سبق وقلت إن 800 شخص دخلوا من جنسيات مختلفة سواء من حزب الله أو حماس، لكن التفاصيل التي ذكرها اللواء لا أعرفها.

س: وماقولك في ما شهد به اللواء عبد اللطيف عامر، بأن جماعة الإخوان قامت بالتنسيق مع تنظيمها الدولي وإيران وحركة حماس الفلسطينية وحزب الله اللبناني والولايات المتحدة لتنفيذ مخطط استهدف إحداث حالة من الفوضى وعدم الاستقرار في مصر والاستيلاء على السلطة وأن دولة تركيا شاركت في هذا المخطط؟

ج: لم أسمع من قبل بهذا المخطط نهائيا.. أنا لا أشدد على معرفة التفاصيل، أعرف الأمور العامة فقط مثل مهاجمة الشرطة والتسلل إلى العريش وتدمير المباني الأمنية والاعتداء على أقسام الشرطة.. كانت هناك مخططات كثيرة لكنني لا أستطيع التحدث عنها قبل الحصول على إذن.




شارك برأيك

‫40 تعليق

  1. هزُلَتْ أن من قامت الثورة لعزله يشهد على من أتت به الثورة ! ثم أين خير أجناد الأرض و الجيش الفذ من هؤلاء ال ٨٠٠ فلسطيني الذين إخترقوا الحدود و عاثوا في الأرض فساداً و أسقطوا الحُكم و فتحوا السجون و تمركزوا على أسطح البنايات ؟ أين حرس الحدود المصري ؟ أين كان المصريون ؟ هل كانوا نائمين ؟ ٨٠٠ فلسطيني بعضهم من الأموات الذين نُفخت فيهم الروح مُجدداً حسب إدعاء القضاء المصري غيروا تاريخ مصر و غيروا الحُكم فيها …. كم أنتَ خارق أَيُّهَا الفلسطيني !
    لعنة الله على من لا يُرِيد أن يُغادر الدُنيا سوى بشهادة زور في حق جار ضعيف تكالبت عليه الأُمم !
    !!

  2. مساء الخير أستاذة اخر العنقود..
    أدعو الله أن تكوني بخير والأهل..
    اسمحي لي أن أعلق على تهكمك على مقولة خير أجناد الأرض.. نعم هم خير أجناد الأرض شاء من شاء وأبى من أبى.. والجيوش النظامية أستاذة لا تعرف حرب العصابات وأصعب المواجهات هى تلك التي يندس فيها المعتدى بين المدنيين ويضرب ضربته تحت ستار الليل ويكون تحركه كتحرك خفافيش الظلام.. الرجولة تكمن في المواجهة رجل لرجل وجيش لجيش.. لا يتخذ من الأبرياء المدنيين ساتر له ولا يضرب ويفجر وسط مناطق آهلة بساكنيها.. راح مبارك مع فساد رجاله وراح مرسي مع غباء إخوانه وبقيت مصر وشعبها وجيشها وستظل إلى يوم الدين.. مصر أكبر مما تظنين وستظل.

    ملحوظة: انتي تسمعين من هنا وهناك وصدقا استاذة ليس من سمع كمن شاهد وعاش الحدث!!! فرق شاسع لا تستطيعين تخيله!!
    شكرًا لك

  3. لا خير اجناد الارض و لا ديولو .السيسي جاب عاليها واطيها
    خليها على الله

  4. بعيدا عن الموضوع حسني مبارك كان افضل من السيسي والاخوان جنب بلادوا حروب كثيرة ورفع الديون عن مصر بغض النظر بالتآمر مع الامريكان وكمان كان موازن بين القضية الفلسطينية والاسرائيلين
    أذكرت نكتة كان يقولها صدام حسين عن حسني كان يسميه هاتف عمومي ترمي فيه فلوس تحكي معاه ماترمي ماتحكي ووقتها حسني رد عليه قال ده خفيف دي امريكا مين ادها هههههه

  5. مساء الخير أُستاذ حُسام ، أتمنى أن تكون بألف خير و شُكراً على سؤالك عنّا ….الظاهر أن الهُدنة بيننا إنتهت و أراكَ عُدت تقرعُ طبول الحرب و ترمي أسوارنا بمنجنيقك …و نَحْنُ لها ، فما أخافنا يوماً حُسام و ما أرهبنا صهيل فرس و لا أرعبنا فارس ، نُنازّل من يستحّق النزال و نغض الطرف عمن لا يستحّق و حيثُ أننا نراكَ أهلاً للنزال قررنا أن نرد على سهمك الذي صوبتهُ ظُلماً نحو أهلنا و هُم ما إستحقوه و مع أنه لم يُصّب فيهم موضعاً فقد أحزننا أنكَ صوبتهُ نحوهُم ….
    إسمح لي أن أقول باديء ذي بدئ تعقيباً على تعقيبك أنا لم أسخر حين تساءلت أين خير أجناد الأرض ، فهكذا تسمونهم و هكذا ترونهم و هذه كُنيتهم التي تفخرون و يفخرون بها و أما مهمتهم فهي حماية الحدود و البلاد و رد كيد المُعتدين فالسؤال عَنْهُم تماماً كما يُسأل عن الحارس إن تمت سرقة مُنشأة هو قائم على حراستها فأين السُخرية و الإبتذال في السؤال ؟! أما كلامك عن الخفافيش و الظلام و الرجولة و المواجهة فللأمانة لا أرى لها مكان من الإعراب فما ضرب سوى الحامي و ما إستغل الظُلمة سوى صاحبها و ما هاجم كخفاش سوى من جحره منها و فيها . الثورة كانت إرادة شعب ووجِهَت برفض ممن لم يعتد أن يُقال لَهُ “لا” ففعل فِعل شمشون الجبار حين قال ” عليّ و على أعدائي ” ففتح السجون و قتل أصحاب الصدور العارية و سجن الحرائر فعندما يُدرك الحاكم أن الشعب قد إنقلب عليه لا يتوانى أن يحرق كُل شيء و أن يُدمّر كُل شيء و للأسف كُل هذا كان على قرع طبول و مزامير فئة مُغيَّبة لا تفقه من الأمور شيء ثم جاءت بقية المأساة بإنقلاب على من أسبغ على بلدكُم سبغة الديمقراطية ( أرى أنه كان إختيار خاطئ و لكن لن نسلبه حقه أنه وصل بطريقة شرعية ديمقراطية ) كُل هذا بيدكم لا بيد عمرو فلماذا كُنتُم و ما زلتم تتهمون غيركم خُصوصاً الجار الذي تستعرضون عضلاتكم عليه بين الحين و الآخر ؟! لماذا لا تواجهون أنفسكم ؟ لماذا تُلقون بأخطائكم على عاتق غيركم حتى الميت منهم ؟ ٨٠٠ شخص قلبوا الحُكم في بلد كبير كبلدكم ؟ ٨٠٠ شخص أزاحوا رئيسكم ؟ ٨٠٠ شخص فتحوا سجونكم ؟ ٨٠٠ شخص قادوا ثورتكم ؟ ٨٠٠ شخص لم تروهم و لم تعتقلوا واحداً منهم و لم تصوروهم و لم تنشروا إسم واحد منهم! للأمانة من المُخجل أن يقول هذا شخص مُثقف مثلك ، قد لا أكون عشت في مصر في تلك الحقبة مثلك و لكن كما تقولون ” الله بالعقل عرفوه ” …. دع جانباً كرهك لصاحبة هذا التعليق و أهلها و كُن موضوعياً في حُكمك ، كُن عادلاً ، كُن حُساماً للحق لا عليه ، أتمنى أن لا ينعكس خلافك مع الإخوان و نقمتك عليهم على من هُم بعض ((أهلك )) ! لا تهلّل لشهادة زور من شاهد زور لا يخاف الله فظنُنا بِكَ أكبر من هذا ! لا تُصفّق لمسرحية هزلية تستخف بعقل جمهورها ! ألست من قال لي قبل فترة أن مصر لم تتقدم كما ظننت أنها ستفعل في عهد من إنتخبته طوعاً و حاججتني به ؟!……. لا تُغيِّر نظرتنا لك بتعصبٍ غير مُبرّر !
    سأبقى دوماً أحترمك أُستاذ حُسام مع علمي أنك تراني و أهلي بعين المُشكّك ، ترانا كما ينظر المسروق للسارق مع أن من ضحى بالغالي و النفيس لأجل بلده لن يحلُم بإمتلاك غيرها و لن تطفئ ظمأه سوى مياهها ! و أخيراً أقول كما ستبقى مصر كبيرة و عظيمة ستبقى فلسطين عظيمة و منبع للرجولة و منبع لِكُل جميل عسى أن يُعيدها المولى لأهلها اللهم آمين و قد نستضيفك عندها في بلدنا لترى كم أن شعبها مضياف و مُحّب و يستحّق الحياة كغيره من شعوب الأرض علك عندها تدرك كم مال ميزان عدلك و لم تُنصّف من إنتمت لهم في يوم من كانت في حياتك أول حبيبة رحمها الله و جعل بِرَكَ بها مُتقبّلاً …..
    آسفة على الإطالة و آسفة إن خانني التعبير و خانتني الحروف فهي دائماً ما تفعل حين يعلو صهيل خيلنا و نذودُ عمن نُحّب …..
    نهارك سعيد ….
    !!

  6. بعيدا عن كل شيء وأي شيء.. أحزنني أن يكون هذا هو رأيك!!! وجهتي سهامك للشخص الخطأ أستاذة.. كل كلامك مردود عليه إلا هذه ( دع كرهك لصاحبة التعليق وأهلها جانبا)!! فقد آلمتني ألما عظيما!!
    تحياتي..

  7. مساء الخير أُستاذ حُسام …..
    يُقال إن كُنت تبحث عن الكمال فأنت لا تبحث عن الحُب فمُعجزة الحُب تكمُن في عشق العيوب …… قناعة و قاعدة أراني و أراك نُطبقها كُلٌ مع بلده و ما رسخ في عقله الواعي و اللاواعي عنها و عن أهلها و أعتقد في هذا تكمُن المُشكلة ! قد أكون أخطأت بإستعمال كلمة كراهية ، كان قصدي عدم الإستساغة التي أحسستُها في تعقيبك على تعليقي و أحسها مع كُل مواجهة بيننا في المواضيع التي تخص البلدين ، على كُل أياً كانت المُسميات فأنا لا أستطيع أن أفرض عليك الإطار الذي تراني و ترى أهلي به . للأسف الشديد أن تُوصلنا السياسة و عبثية السياسيين أن نقف هذا الموقف كأشخاص إلتقوا بمحض الصدفة و جمعتهم كلمة و حرف في أسطُر كتاب خط صفحاته قبلهم كثير من الأقلام و الأيادي المُلطخة بدماء و فكر مسموم حتى أصبحت كلماتهم تختلط بكلمات خُطت سابقاً فما عادا قادرين على تمييز ما كتب الآخر ، يوماً ما قد يتغيّر الحال و يبدأ الجميع خط حروفهم في كتاب جديد صفحاته بيضاء و إلى حينها أُعذر لي دفاعي عمن أراهم ظُلِمُوا و ما زالوا يُظلمون حتى ممن كان جُزء منه ينتمي لهم ( هُنَا مكمّن دهشتي ) …..
    تحياتي لكَ أُستاذ….
    !!

  8. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    تحياتي للجميع..
    مساء الخير أستاذة اخر العنقود..
    أنا لا أتكلم عن الأوطان بل أتكلم عن الإنسان!! كان ظلما وإتهاما في غير موضعه في وصفك لي بما وصفت.. من عاداتي أنني لا أرد على الإساءة ولكن قيمتك عندي وتقديري لك وقربك من حبي الاول (امي) على حد وصفك.. كل هذا يجعل الاحساس بالألم وكما قلت عظيما!!

    أسأل الله الخير والطمأنينة وراحة البال للجميع..

  9. مساء الخير أُستاذ حُسام …
    هل يتسّع صدرك لتعقيب على ما كتبت ؟
    !!

  10. مساء الخير مرة أُخرى أُستاذ حُسام و أتمنى أن تكون بخير …..
    ما كتبتُهُ أنتَ هو تماماً سبب بعض دهشتي ، كوني و أهلي من بلد الحبيبة و كوني و أهلي بعض أهلك ، دُهشت أنكَ دائماً لا تُعطنا مساحة الشك و تقفز دوماً للإتهام ، ليست المرة الأولى التي تؤيِّد فيها الإتهامات ضد من جُزءٌ منكَ لهم ينتمي ، كما قُلتُ في تعليقي أننا نَكْتُب في صفحات كتاب كُتُب بها الكثير بعضُها نَحْنُ كتبناه في صِدام سابق و بعضُها كتبتهُ أيادٍ أكبر منا و أكثر تأثيراً ….. قد أتقبّل الإتهامات ممن لم ينشأ في كنف فلسطينية أو لنقُل لم يرتبط وجوده بوجودها ، حتى اليوم لم أُصادّف من إرتبط إسمه بفلسطينية و عادى أهلها و لم يُعطهم منحة الشك الإيجابي و إفتراض حُسن النية فما بالك بمن منحته الحياة فلسطينية …. الجُزء الآخر من دهشتي هو إصرارك أني أسأت إليك و هو إتهام أنفيه جُملةً و تفصيلاً فأنا ما فعلت سوى أن رددتُ على السهم و لم أرده ، قُلت أنك أهلٌ للنزال و لهذا أجبت ، إتهمتني بالسُخرية و لم يُنقص هذا من قدرك عندنا ، صغّرت من رأيي بقولك شاء من شاء و أبى من أبى و مع ذلك كان وصفي لك بالمُثقف الذي لا نراهُ مُهللاً لمسرحية هزلية ، إتهمتني بالتبعية و البغبغة بقولك أني أسمع و لا أعيش الواقع و مع هذا لم يقل إحترامنا لك ، مجدت بلادك لتشعرني بضآلة بلادي و لكني قبل أن أُمجّد بلادي مجدتُ بلادك ، قُلتُ أني سوف أبقى أحترمك رغم عدم شعوري بأن هذا شيء مُتبادل فأين الاساءة من ناحيتي ؟! كُنت أُحّب لو ناقشتني و أتيتني بالدليل و رددت على تعليقي بدل أن تأخُذ منه جُملة أو كلمة قد لا تكون أعجبتك أو لم تكُنّ صائبة ….. لستُ أكبر من الإعتذار و لهذا أعتذر إن كان كلامي آلمك و هو ما لم يكُن قصدي أبداً ……
    !!

  11. مساء الخير استاذة اخر العنقود..
    وهل مقولتك عن الكره لك ولأهلك لا تسبب ألم؟! إن كان الأمر لا يعنيني ما كنت أعطيت له هذا الإهتمام وتلك المساحة سواء في تعليقي أو في داخلي!!

    أنت تعلمين منذ تواجدي هنا موقفي من الإخوان ومن يعمل تحت رايتهم ومن ضمنهم حماس.. وليس معنى اختلافي معهم أني أختلف مع الفلسطينيين بشكل عام.. فالفلسطينيين أنفسهم مختلفون في قضاياهم بشكل أو بأخر.. كما أن حبي لوطني لا يمنعني من الاختلاف في بعض الأمور ونقد البعض الأخر.. لك أن تعلمي أن أجمل سنوات عمري قضيتها حيث أنت وأن دفاعي عن كل ما يخص فلسطين كان شاغلي الشاغلي سواء على أرض الواقع او عبر الكتابات ومازلت أقوم بهذا الدور في أماكن مختلفة ويكفي أن أقول لك بأنني كنت من الموثقين لكل كل أحداث الصهاينة باليوم والساعة والدقيقة منذ الاحتلال وحتى تلك اللحظة.. اذا فإيماني بقضيتي (الفلسطينية) ليست مجال للشك او التشكيك.. ولكن هذا لا يمنعني من إبداء رأيي وبوضوح.. ولا أقول أن رأيي صحيحا او هو الصواب ولكنها قناعاتي..

    وعندما قلت بأن من سمع ليس كمن رأى وعاش فهذا ليس إتهاما لك بالتبعية أو ما شابه ولم يكن في بالي على الاطلاق هذا ولكني فقط أقر واقع وحقيقة لا تنطبق عليك فقط ولكنها تنطبق على الجميع..

    أخيرا كيف اصتصغرك أستاذة وأنت من أنت عندنا!!! ودائما ما أطهر قدرك وقامتك..

    أشكرك أستاذة وأعتذر عن أي سوء فهم او كلمة صدرت مني بدون قصد أو فهمت بشكل خاطيء..

    كل كل تحياتي

  12. أُستاذ حُسام ….
    قُلتُ لكَ سابقاً أني إختلفت مع بنت بلدي هُنَا لأني إنتقدت الحاصل في غزة و مازلت أفعل ، لا أرى أحد مُنزّه و لكن هُناك أشياء لا يُصدقها عقل و منها ما ورد في هذه الصفحة . على كُل أعتذر مرة أُخرى إن ضايقك أي من كلامي !
    بما أنك على معرفة ببلدنا و عشت بها ( هذا يمنحك عندنا حصانة ?) فسؤالي ما إنطباعك عنها و عن أهلها ؟!هذا سؤال ملغوم ?
    شُكراً جزيلاً على وقتك ….
    !!

  13. أما عن انطباعي عنها فيقول حبيب الزيودي:
    سكبت أجمل شعري في مغانيها
    لا كنت يا شعر لي إن لم تكن فيها
    هذي بلادي ولا طول يطاولها
    في ساحة المجد أو نجم يدانيها
    ومهرة العرب الأحرار لو عطشت
    نصب من دمنا ماءً ونرويها..

    أما عن أهلها.. ففيهم عطر أمي بدون أن تتعطرا!!
    وفيهم مرح مغلف بشجون وأمل يحويه إنتظار..
    هم أهلي أستاذة..

    وأتمنى أن تدوم حصانتي إلى ما لا نهاية.. لعل أملا بعيد يتحقق!!
    تحياتي..

  14. مساء الخير أُستاذ حُسام …..
    آسفة علقت و خرجت و لم أرى ردّك و شُكراً على كلامك الجميل في حق بلدنا و أهلها …..
    يا ترى في فترة وجودك هُناك تنقلت في أكثر من مدينة أم حصرتها في منطقة جنين ؟ هل زُرت القدس ؟
    قرأت في تعليقك عن أداءك لمناسٌك العُمرة … مبروك ! لو عرفنا لطلبنا أن تشملنا بدعوة ، المرة القادمة إن شاء الله ….
    تحياتي …
    !!

  15. مساء الخير أستاذة اخر العنقود..
    تحياتي لكِ والأهل..

    في أخر زيارة لي وكانت منذ شهور قليلة قضيتها في جنين وقد زرت بعض الأهل في قلقيلية‏.. كانت المدة قصيرة فلم أتمكن من القيام بما يجب القيام به!! وقد زرت القدس مرتين مع والدتي وخالي رحمهما الله وكنتُ بعمر الـ 15 والـ18 ..

    أما عن عمرتي والدعاء.. أو لم تصلك الدعوات؟!!

    تحياتي..

  16. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    تعقيبى هيكون بعيداً عن الموضوع، أولاً أوجه تساؤلى لإدارى جريدة نورت:
    أين أنتم؟ وما هى وظيفتكم؟ وما هى جدوى قواعد الكتابة الموجودة على الموقع؟!
    ثانياً الأخ أحمد السعودى، إنت ليه واجع دماغك؟! ما تعمل لنفسك حساب على الجريدة تقدر تكتب من خلاله بإسمك وبلسانك وبضغطة واحدة على إسمك هنلاقى أرشيف كامل عنك وعن تعليقاتك ومواضيعك وبكده هتقدر تحمى نفسك من إستغلال إسمك فى الإساءة للغير!
    هو أكيد طبعاً من غير ما تعمل الحساب ده الناس هتقدر تفرّق بينك وبين غيرك لأن كل المعلقين هنا على الجريدة كتاب مفتوح ونقدر نعرف بعض كويس من الأسلوب بغض النطر عن الأسماء، لكن حقيقى أنت هتحتاج تعمل حساب على الجريدة بإسمك لأن من الواضح إنك مقصود.
    أخيراً أحمل جريدة نورت وإداريها المستوى القذر والمُتدنى إللى بنشوفه هنا على الجريدة من معلقين مُتنكرين وإدارييكم ماهم إلا خيالات مآتة ليس لهم أى دور وليسوا على قدر المسئولية وستفقدون مصداقياتكم أجلاً أم عاجلاً !
    تحياتى للجميع،،،
    تحياتى أستاذ حُسام … أختى أخر العنقود … أخى أحمد.

  17. مساء الورد Vip , أتمنى أن تكون و العائلة بألف خير و شُكراً على تحيتك …. أتمنى لكَ و لعائلتك و بلدك عام جديد سعيد مليء بالإنجازات !
    نهارك سعيد …..
    !!

  18. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

    مساء الخير أستاذ VIP أدعو الله أن تكون بخير..

    شكراً لتحيتك ومعذرة لتقصيري الغير متعمد.. أما عما تفضلت به.. فهذا الأمر أساءني كما أساءك.. وقد وجهت نفس الأسئلة لمسؤولي الجريدة وفعلاً قاموا بالحذف ولكن ربما بعد ثلاث أو أربعة أيام وهذا أمر غير مقبول.. كنتُ قد إعتذرت عن عدم الإستمرار في مثل هذا الجو السيء.. ولكني تراجعت لأسباب تخصني..

    أؤيد كلامك أستاذي وأرجو من الإداريين بعضاً من الإهتمام..

    شكراً لك..

  19. للأسف الشديد أُستاذ حُسام العرب بجواز السفر الخاص ببلادهم كالمصري و الأردُني و غيره قادرين على زيارة أماكن أكثر منا في بلادنا فنحنُ نحتاج تصريح دخول لأننا من حملة الهوية الخضراء ، مُؤلم أننا لا نعرف ربوع بلادنا و لا داست لنا معالمُه قدم ….. الله المُستعان !
    أما عن الدعوات فشُكراً ……
    ==========
    للأمانة أشعُر بالحرج الشديد كوني السبب في الحوار الجاري الآن ….. آسفة جداً أُستاذ حُسام أنك وجدت نفسك مُضطراً لمُراسلة الجريدة و آسفة أنك فكرت في عدم التعليق بسببي و شاكرة لِ vip نخوته و حَميته! ا
    أُستاذي …… دائماً ما أتساءل هل يُدنّس الثوب بالشتيمة ؟! و هل يُغَيِّر مجرى النهر حجر أُلقي عليه ؟ و هل تسمع الغيمة النباح ؟ و هل تتغيّر نظرتنا للآخر إن لم يُدافع عن نفسه ؟ و هل الصمت إقرار بصدق التهمة أم إستحقار لها و تهميش لقائلها ؟
    !!

  20. أستاذ حُسام لا تعتذر ولا يوجد هناك أى تقصير من ناحيتك، فلو كان من الضرورى أن يعتذر أحد عن التقصير فالبتأكيد سأكون أنا 🙂
    أختى أخر العنقود لا تشعُرى بالحرج و إستمرى كما أنتى وتجاهلى، لن تُسيئكى كلماتهم العفنة! وليس من العدل أن تحرمنا هذه الكلمات العفنة من قراءة تعليقاتكم الراقية المليئة بالبلاغة أنتى والأستاذ حُسام !
    تحياتى لكما وأسف عن التأخير فى الرد والتقصير فى التواصل!

  21. لا عليكِ أستاذة.. فأنتِ من أنت عندنا ويزيد.. (شوفتي الحصانة بتعمل عمايلها 🙂 )

    شكراً لكَ أستاذ VIP .. كلك ذوق .. وكما قلت سابقاً حذاري أن تكسر خاطر إنسان وأنت دائماً ما تُجبر الخواطر..
    تحياتي..

  22. شُكراً VIP لم و لن تخيب نظرتنا لكَ في يوم …. رقُي الكلمة و الفكر و التعامُل و وضوح الرؤية و سماحة النفس و مهارة الحوار ستبقى دوماً حقوق مُسجلة لك ، أشكُرك و أتمنى لكَ و لعائلتك سنة سعيدة !
    =============
    أُستاذ حُسام …. لن تمنع الحصانة حرفاً و لن تُسقط سيفاً لمانحها ?
    و بعيداً عن المُزاح أشكُرك على نظرة منك لنا لم تتغيّر !
    نهاركُم سعيد …
    !!

  23. شهادة مبارك بتقول انه800 فلسطينى عبروا الحدود جابوا مصر بالطول والعرض وشقلبوا عاليها واطيها ,وتسببوا بثورة يناير 2011.
    أضعف هذا منك وقتها وانت كنت رئيس مصر أم جبروت 800 فلسطينى.

  24. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    تحياتي للجميع..

    ليست الأخلاق فقط مع الناس ولكن الأخلاق مع النفس هى الأهم لأن تعاملك الأخلاقي مع نفسك يفهمك نفسك و يعرفك بحدودك وما تقوم به!!..

  25. مرحبا أخواتي الطيبات وإخواني الأعزاء
    أتمنى أن يكون الجميع بخير
    .
    أصبحت أبتعد عن متابعة نورت ..بسبب مواضيعها عن الفن والفنانات التافهه وما يصاحبها من بعض الصور والعنوانين المثيرة ..لشد أنتباه الرواد وضمان كثرة متابعة الأخرين
    وهذا أسلوب غير مقبول ( لإنني بشر وربما أتأثر ذات يوماً ) فأتحمل ذنوب تتحملها معي إدارة نورت لاينقص من ذنوبي شيء )
    .
    المهم … كان لابد أن أشارك في هذا الموضوع الهام وخاصة لكي أرد على الأخ حسام
    وعلى تمجيده لشر أجناد الأرض …الجيش الأسراسيسي … جنود فرعون مصر الأخير
    .
    يا أخ حسام … قبل الرد عليك …أسألك هل عندك الجراءة أن تكتب جميع الأسماء التي دخلت بها سابقا في نورت
    .

  26. أنت الأن تتهمني بأن لي أسماء أخرى بهذه الجريدة وهذا إتهام وسوء ظن سيحاسبك عليه الله.. فأستغفره وتوب اليه..

  27. اخ سراج كيف من جهة تقول انك لم تعد متابع لنورت ومن جهة اخرى تقول ان الاخ حسام كان يدخل باسماء اخرى
    كم هو سهل رمي التهم و حط البهتان ضف الى اضطرارك الى قراءة كلام قذر رغما عنك بهذه الجريدة القذرة

  28. اهلا أخ حسام
    أنا سألتك سؤال … وكان يمكن بكل سهولة أن ترد علي …إنك لم تدخل سابقاً
    وإنني مخطيء ….
    وكان المفروض أن تسألني ..مالذي جعلني أطرح عليك هذا السؤال
    ثم أن دخولك بأكثر من أسم لايعني أنك متهم أو إن نيتك سيئة لاسمح الله
    فأنا كنت أدخل بأسم عبدالله العربي … تم منعي ..فأضطرت الى تغيير الإيميل والدخول بهذا الأسم ..فلماذا أعتبرت أنني أظن بك ظن سيء وأعتبرته جريمة رمي وبهتان وذنب أحاسب عليه ….
    .
    بالنسبة ..لردك الأخير واستفهامك عن أنني قلت ( أصبحت أبتعد عن جريدة نورت )
    أنا لم أقل تركتها … فقد كنت يومياً أشارك وأرد …ولكني بدأت أبتعد شيء فشيء
    ولم أعد أشارك إلا عند الضرورة في مواضيع هامة
    .

    وسوف أجيبك على استفهامك لطلبي منك أن تذكر إذا كنت دخلت نورت سابقا بأسم مختلف
    .
    السبب أن أسلوبك وطريقة ردك … كان يتبعه بعد الأصدقاء المشاركين وأختفوا نهائيا ولم يعودوا مرة أخرى للمشاركه
    نفس الأسلوب وطريقة محادثتك للذكور والأناث
    وأظن أن اسلوبك الحالي أسلوب مقبول … إذن أنا لم أظن بك ظن سيء حتى تنفعل علي
    .
    أخيرا
    إهدأ …ولا

  29. لايمكن أن يكون بشر …. بل هو شيطان خبيث من شياطين الأنس
    هذا الذي يدخل في مكان عام ويكتب مثل هذه العبارات السفيهه ..,التي تدل على بيئته الوضيعه وما يلفظ به من قاذورات يتقيء بها مما ابتلأات به جوفه من مجاري نتنه
    هل يحب أن تقرأ أمه أو أخته أو ابنته مثل هذه العبارات القبيحه
    لايمكن إلا إذا كان خرج من رحم نجس ومن تحت أرجل لاتعرف إلا العهر والنجاسه
    وأختياره لأسم أحمد ..ربما يدل على أنه ليس مسلم أو من طائفة تدعي الإسلام أو شيطان يكن لأسم الأخ احمد كراهيه
    .
    ألم يعلم بإن الله برى …وأنه محاسب على كل حرف
    .
    لايمكن أبدا أن نتوقع أن هذا الخبيث يعلم أنه سوف سيقف بين يدي الله كي يحاسبه
    فإما جنة ونعيم وروح وريحان …وإما هلاك وجحيم وناراً وقودها الناس والحجارة ..وإن يستغيثوا يغاثوا بماء كالمهل يشوي الوجوه
    .
    اللهم أطمس على قلبه فلايهتدي أبدا حتى تقبض روحه الخبيثه ملائكة العذاب
    ولايموت حتى يرى مقعده من النار

  30. اكاد اجزم ان كل ما تقوله قد تكون رأيته بأهلك او بنفسك مما جعل منك حيوان بصورة انسان
    ذو نفسية محطمة ناقمة تسعى لتلويث كل ما هو جميل .اعانك الله على هاته النفس الشريرة.

  31. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أستاذ سراج وهاج..

    أشكر لك التوضيح وأعتذر إن كنت تجاوزت في ردي.. لكني فقط ما أردت أن تقع في موقع الظن بي.. فإننا أشخاص عاقلون ناضجون بما فيه الكفاية.. وإختلافنا في الرأي ليس له علاقة بالإحترام وتقدير الشخص..

    شكراً لك..

  32. وعليكم السلام ورحمة الله يا أخ حسام
    دائما كما عهدتك .. تعود بسرعه ويغلبك أصلك الطيب
    وأنا اشارك في جزء من الخطأ …لإنني لم أحست طريقة السؤال
    .
    ولإننا بشر نخطيء ونصيب … فأنا أقدم لك كل تقدير …ولا يزعجني منك سوى تأيدك للباطل واعوانه …وهذا لايجعلني أزعل منك بل أزعل عليك وأشفق عليك
    .
    فلابد أن تعلم أن مصر الأن تعيش تحت احتلال العسكر بقيادة الفاسدين وأصحاب النفوذ
    والعملاء الحونة الحقيقين الذين سوف يكشف عنهم الزمن عندما تسقط الأقنعه وتظهر وجوههم المزيفه
    وحيئنذ …سوف يندم كل من أيدهم أو وقف معهم ولو بالكلمة
    وإنه أساء الأحتيار والفهم ووقع تحت تأثير الأعلام المضلل والمزيف
    .
    وأتمنى أن لاتدخل وتدافع عنهم ..حتى لايصيبك بعض الذي سوف يصيبهم في الأخرة قبل الدنيا
    الحق والحقيقة واضحه …وضوح الشمس
    وحكمة الله في الأرض وحكمه نافذ …والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لايعلمون

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *