>

وصلت، منذ قليل، طائرة الأسرى السعوديين والسودانيين لقاعدة الملك سلمان بالرياض الذين اطلق سراحهم اليوم ضمن صفقة تبادل الاسرى مع الميليشيات الحوثية.

وكانت قد انطلقت في اليمن، الخميس، أكبر عملية تبادل للأسرى منذ بداية النزاع المدمر في البلد الفقير قبل نحو ست سنوات، في بارقة أمل لإنهاء نزاع تسبب بمقتل آلاف المدنيين وبأسوأ أزمة إنسانية في العالم.

وأقلعت طائرتان من مطار العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة المتمردين نحو مطار سيئون الخاضع لسيطرة الحكومة في وسط اليمن ومطار أبها السعودي في جنوب المملكة.

كذلك، أقلعت طائرة من مطار سيئون مع مئات السجناء من المتمردين باتجاه صنعاء، قبل أن تحط طائرة في مطار العاصمة حاملة عشرات السجناء الحوثيين.

وتشمل عملية التبادل التي تجري برعاية الأمم المتحدة وبتنظيم لوجستي من اللجنة الدولية للصليب الأحمر، 1081 أسيرا من بينهم سعوديون وسودانيون كانوا محتجزين لدى المتمردين الحوثيين.



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *