>

أكد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أن “داعش لا يتمتع بشرعية دولة ولا يمثل الإسلام”، داعياً إلى “التصدي لقتلة داعش وإلحاق الهزيمة بهم”.

وإذ لفت إلى أن فرنسا تحملت مسؤولياتها عبر شنها الجمعة ضربات جوية في العراق ضد الجهاديين، ذكر بمعارضة باريس للحرب في العراق التي شنها الرئيس الأميركي السابق جورج بوش عام 2003.

وقال فابيوس: “في 2003، التحرك ضد العراق أدى إلى تقسيم هذا المجلس. وفي 2014، التحرك من أجل العراق وضد إرهابيي داعش هو واجب علينا جميعاً”.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. هذه هي صواريخ المجرمين الخنازير تقصف على مدن المسلمين لكي تقتل اكبر عدد من المسلمين ولم يقولوا عن هؤلاء ارهابيين لانهم من حلفاء امريكا واسرائيل فنسأل الله تعالى ان يجازيكم يامن سكتم عن هؤلاء المجرمين
    فحسبنا الله ونعم الوكيل

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *