>

تداول عدد من النشطاء والمواقع، مقطع فيديو قيل إنه للعميد ماهر الأسد، شقيق رئيس النظام السوري، وقائد الفرقة الرابعة التابعة للحرس الجمهوري.

ولم يتم التأكد مما إذا كان الضابط الظاهر في الفيديو، هو ماهر الأسد نفسه. إلا أن الترجيحات تنفي أنه للعميد ماهر الأسد، إلا في حالة واحدة، أن يكون أصيب في عمل عسكري، ثم أجرى عمليات جراحية وتجميلية، أدت إلى عدم تطابق ما بين وجه الضابط الظاهر في الفيديو، ووجه العميد ماهر.

خصوصا إذا ما قورنت بآخر صورة رسمية مسجلة له وهي التي يظهر فيها مع المطرب جورج وسوف، والتي التقطها ليكذب شائعات مقتله في حادث تفجير مبنى الأمن القومي، والذي قتل فيه زوج أخته اللواء آصف شوكت، من بين عدد من أكبر ضباط الجيش السوري، حيث أصيب في التفجير، أيضا، وزير الداخلية، ثم نجا من العملية.
ناشرو الفيديو أكدوا أنه ماهر الأسد

وقال النشطاء الذين نشروا الفيديو، وتداولته مواقع عديدة، إن الظاهر في الفيديو هو العميد ماهر الأسد، في منطقة “جورين” ما بين سهل الغاب ومحافظة اللاذقية، وهي المنطقة التي أطبق عليها الثوار السوريون، وبث النظام السوري نداءات متعددة لتوجيه عناصره ومقاتليه إلى تلك المنطقة، للدفاع عنها. كذلك فإن أصواتاً موالية كانت حذرت منذ 4 أيام من أن “جورين” ستسقط في أيدي المعارضة.

رأوه فهتفوا باسم بشار فوزع عليهم القبلات، هل خدعوا به؟

هل لشبك الأيدي والأصابع مغزى محدد؟

ويظهر في الفيديو ضابط له ملامح آل الأسد، ويبدو من خلال بداية الفيديو، أن الثلاثة الذين يستعدون لالتقاط الصور، يعرفون أنهم يُصوَّرون، وهم الضابط الذي قيل إنه ماهر، ثم قائد الطائرة المروحية التي تظهر في الخلفية، ثم المرافق. واللافت أن الثلاثة يبدأون التصوير واضعين ما قيل إنه ماهر في المنتصف شابكين أيديهم بعضها بالبعض الآخر. ما دفع بالبعض إلى التساؤل، عن مغزى شبك الأيدي ما بين قائد الطائرة، والضابط ذي الملامح “الأسدية” والمرافق. وهي من التفاصيل التي تجعل من المستبعد أن يكون الظاهر في الفيديو هو العميد ماهر. فلماذا يشبك أصابع يديه بأصابع كابتن الطائرة وأصابع المرافق؟
طائرة قديمة وعدد المرافقين قليل

نقطة أخرى أثارتها مصادر عارفة بتركيبة الجيش السوري، وتحديدا الفرقة الرابعة التي يرأسها العميد ماهر، وهي أن الفيديو خالٍ من الحراس والمرافقين الذين عادة ما يكونون مع شقيق رئيس النظام. كذلك فإن ملامح الحراس، تستبعد أن يكونوا لماهر الأسد، سواء في الشكل أو في العدد. والأهم من ذلك نوعية الطائرة التي تقلهم، وهي من النوع القديم والتي لا يمكن بحال من الأحوال أن يستقلها قائد الفرقة الرابعة، لأنها غير مجهزة للمناورات السريعة والخاطفة والقادرة على الهرب من ضربات نارية قد تسددها المعارضة في أي لحظة.
الضابط يشبه آل الأسد فمن هو؟

لكن السؤال الذي لم تتم الإجابة عليه، وهو عن حقيقة الضابط الذي ظهر في الفيديو؟ ولماذا أقبل بعض الصبية والسكان إليه هاتفين بحياة بشار؟ ثم حاولوا تقبيله. هل اعتقدوا أنه ماهر الأسد؟ أم ظنوا أنه من العائلة كونه يحمل بعض ملامحها؟ خصوصا أن لا أحد ناداه باسمه. ولو كان هو العميد ماهر لنودي عليه بالاسم.

مصادر ترجح أن يلجأ النظام إلى “إمرار” مثل تلك المعلومات غير الموثقة، لرفع معنويات مقاتليه في منطقة “جورين” التي سبق وأعلن موالون للنظام أنها في طريقها إلى السقوط. وهو ما نشره المدعو سليمان هلال الأسد، على صفحته، عندما هدد أهل اللاذقية الذين يطالبون بإعدامه، لقيامه بقتل العقيد حسان الشيخ، بأن المعارضة السورية قاب قوسين من جورين، وأن الأفضل للمطالبين بإعدامه والمعتصمين ضده في الشوارع “أن يحملوا السلاح دفاعاً عن محافظتهم”، على حد تعبيره.
النظام يرفع معنويات جنوده بماهر أو فرد من العائلة

إلى ذلك، فإن أغلب تقديرات المحللين والمتابعين للشأن السوري، تشكك في أن يكون الظاهر في الفيديو، هو ماهر الأسد. وبعضها يؤكد أن الظاهر هو ليس ماهر الأسد قطعياً. إلا أن ما اتفقت عليه كل المصادر السابقة، أن “إمرار” مثل ذلك الفيديو قد يكون محاولة من النظام السوري لإعادة طرح اسم ماهر الأسد، من جديد، وكذلك محاولة منه لرفع معنويات بيئته الحاضنة في الساحل التي بدأت “تتفكك” جراء الخسائر المهولة بالأرواح، وبسبب تذمر أهل المحافظات الساحلية، من غياب الأمن وارتفاع منسوب الفساد وتحول مناطقهم إلى ميليشيات مسلحة تمارس كل أنواع العنف والاضطهاد والفساد بحقهم.

ونظرا لأن كل هذه الميليشيات التي تروع أهل الساحل محمية من آل الأسد مباشرة وبأوامر من رئيس النظام، فإن “البيئة الحاضنة” التي كانت “كتلة صلبة” في السابق، يقول مصدر، هي في طريقها للتحول إلى “كتلة رخوة” قابلة للتشكل في أي اتجاه معاكس لآل الأسد ولرئيس النظام السوري.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. هو ولا مو هو ان شاء الله يروح بهوة !
    ما كتير بيهمنا سواء كان هو عم يتفتل بالمنطقة ولا غيره ..المهم بالقصة انه بث هالفيديو ليرفع فيه معنويات اتباعهم المنهارة من الهزائم المتلاحقة والخزي والهروب امام ضربات ثوارنا الأبطال الي ان شاء الله وبعونه رح يمسحوا اثر هذه العائلة المجرمة هي واتباعها من بلادنا

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *