المصريون- قال المهندس أسامة كمال، وزير البترول الأسبق، إن محطة كهرباء غزة توقفت منذ ثلاثة أيام، مضيفا أن هذا النجاح تم بفضل نجاح الجيش المصري في وقف عمليات تهريب السولار والبنزين إلى قطاع غزة عبر الأنفاق وإحكام الحصار عليها.”

وأوضح الوزير المصري السابق أن حجم استهلاك محطة كهرباء غزة من الوقود يصل إلى نحو مليوني لتر بين بنزين وسولار، مشيرا إلى أن جزءا كبير من هذه الطاقة التي تولدها محطة الكهرباء كان يتم تهريبه من مصر.

وقال كمال إن المسئول عن عمليات التهريب هم رواد الأنفاق من حركة حماس ونظراؤهم في مصر، مشيرا إلى أنه كانت توجد حكومات موازية تحصل على المعلومات وتستخدمها في التهريب بفعل مراكزها الحساسة.gazza electrecity

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *