الصفحة الرئيسية أخبار سياسية العالم اختفاء طائرة فرنسية كانت في طريقها من ريو دي جانيرو إلى باريس...

اختفاء طائرة فرنسية كانت في طريقها من ريو دي جانيرو إلى باريس وساركوزي يستنجد بواشنطن

بواسطة -
50 3710

أعلن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي أنه طلب مساعدة وزارة الدفاع الأمريكية ” البنتاجون ” في البحث عن الطائرة الفرنسية التي اختفت عن شاشة الرادار فوق مياه المحيط الأطلسي بعد إقلاعها من مطار ريو دي جانيرو البرازيلي.

وجاء طلب المساعدة بعد أن أعلنت شركة الخطوط الجوية الفرنسية “إير فرانس” عن تراجع الآمال في نجاة الطائرة المفقودة التي كانت تقل 228 شخصا ثلثهم من الفرنسيين.

ورجحت الشركة أن تكون الطائرة تعرضت لصاعقة بعد مرورها بمنطقة من المطبات وسوء الأحوال الجوية ، كما أشارت إلى إمكانية وقوع عطل كهربائي على متنها .

ومن جانبها ، كشفت وسائل إعلام غربية أن الطائرة تحطمت في المحيط الأطلسي بعد أن تعرضت لصاعقة رعدية أدت إلى تعطل عدد كبير من الأجهزة الكهربائية ، مما أدى إلى فقد الاتصال ببرج المراقبة .

وكانت “إير فرانس” أعلنت في وقت سابق أن إحدى طائراتها اختفت عن شاشة الرادار فوق مياه المحيط الأطلسي بعد إقلاعها من مطار ريو دي جانيرو البرازيلي صباح الاثنين.

وأوضحت أن الطائرة كانت تقل 228 شخصاً عندما اختفت عن شاشة الرادار بعد إقلاعها باتجاه مطار شارل ديجول في العاصمة الفرنسية باريس ، مشيرة إلى أن برج المراقبة الجوية فقد الاتصال بالطائرة وهي من طراز “إيرباص إيه 330” أثناء عبورها المحيط الأطلسي.

ونقلت شبكة “سي ان ان” الإخبارية الأمريكية عن مدير عام “إير فرانس” القول إن الطائرة دخلت في منطقة عواصف أثناء الرحلة وقامت بإرسال رسائل تشير إلى وجود عطل بأحد أجزائها .

وشدد على أن طاقم الطائرة لديه الخبرة الكافية في الطيران، بعد 1700 رحلة في مسيرتهم المهنية، وأن الطائرة لا تشتكي من أي عطل منذ آخر صيانة تمت لها في 16 إبريل / نيسان الماضي.

وكان شهر مايو/أيار الماضي قد شهد اختفاء طائرة صغيرة تقل رجال أعمال بريطانيين عن شاشات الرادار في البرازيل أيضاً ، وقالت مصادر برازيلية حينها إن الطائرة اختفت قرب سواحل ولاية باهيا شمال شرقي البرازيل.

أجرى الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي مساء الاثنين اتصالا بنظيره البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا أعرب خلاله عن تعازيه وتضامنه مع عائلات الركاب البرازيليين الذين كانوا على متن طائرة الايرباص 330 التابعة للخطوط الجوية الفرنسية التي فقدت اثناء قيامها برحلة بين ريو دي جانيرو وباريس.

وأوضحت الرئاسة الفرنسية أن رئيس الدولة شكر أيضا الرئيس لولا على جهود القوات الجوية البرازيلية في البحث عن الطائرةوقد اتفق الرئيسان على البقاء على اتصال لملاحقة تطورات عمليات البحث.

وكانت الطائرة التابعة لشركة الطيران الفرنسية “إير فرانس” قد اختفت الاثنين فوق المحيط الأطلسي وعلى متنها 228 شخصا بينهم 58 برازيليا.

مكان فقدان الطائرة

وفقا لما اورده “راديو سوا ” الامريكي أعلن المدير العام لشركة اير فرانس بيار هنري غورغون في لقاء مع الصحافيين في مطار رواسي أن المنطقة التي اختفت فيها الاثنين طائرة الايرباص ايه 330 بين ريو دي جانيرو وباريس محصورة ب”ببضع عشرات” الأميال البحرية.

وقال غورغون إن الكارثة التي تؤلمنا جميعا وقعت في منتصف الطريق بين السواحل البرازيلية والسواحل الإفريقية في منطقة محصورة ببضع عشرات الأميال البحرية تقريبا. مما يذكر أن الميل البحري يعادل 1.85 كلم.

وأضاف المدير العام أن اير فرانس شديدة الحزن وكل العاملين فيها يتالمون بشدة مؤكدا لأسر المفقودين أن الشركة ستبذل كل الجهود المعنوية والمادية الممكنة لمساعدتهم مشيرا إلى أن الطائرة مزودة بجهاز استغاثة يمكنه الإرسال لعدة أيام ويتيح رصد مكانها. وكانت الطائرة تقل 228 من الركاب وأفراد الطاقم.

جنسية الركاب

وفي نفس السياق، أعلنت وزارة النقل الفرنسية مساء الاثنين لوكالة الصحافة الفرنسية أن الأشخاص الـ 228 الذين كانوا على متن طائرة الايرباص ينتمون إلى 32 جنسية بينهم خمسة لبنانيين وثلاثة من المغاربة.

وقالت الوزارة إن بين الأشخاص الذين كانوا على متن الطائرة هناك 73 فرنسيا و 58 برازيليا و 26 ألمانيا وخمسة لبنانيين وثلاثة من المغاربة. وتابعت “أن الفرنسيين هم 61 راكبا إضافة إلى أفراد الطاقم الـ12 “.

وتتوزع جنسيات ال 228 شخصا كالتالي : مواطنا فرنسيا و 58 برازيليا و 26 ألمانيا و 9 صينيين و9 إيطاليين و 6 سويسريين و 5 لبنانيين و 5 بريطانيين و 4 مجريين و3 ايرلنديين و 3 نرويجيين و 3 سلوفاكيين وإسبانيان ومغربيان وبولنديان وأميركيان وجنوب أفريقي واحد وأرجنتيني واحد ونمساوي واحد وبلجيكي واحد وغامبي واحد وأيسلندي واحد وفيليبيني واحد وروماني واحد وروسي واحد وتركي واحد وكندي واحد وأستوني واحد وهولندي واحد وسويدي واحد ودنماركي واحد وكرواتي واحد.

50 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.