CNN– هدد الرئيس الأمريكي باراك أوباما روسيا الجمعة، بفرض مزيد من العقوبات بسبب أفعالها في أوكرانيا، في حين أطلق رئيس الوزراء الأوكراني عبارات قاسية تجاه موسكو، محذراً من أن محاولة روسيا بدء صراع في أوكرانيا، ستقود إلى صراع عسكري في أوروبا، بحسب ما قال رئيس الوزراء أرسني ياتسينيوك.
وأتهم روسيا بأنها تهدف إلى احتلال بلاده “عسكرياً وسياسيا” وقال إنها تريد أن تشعل حرباً عالمية ثالثة، وجاءت كلماته القوية مع تصعيد حاد في التوتر
وأمر وزير الدفاع الروسي بإجراء مناورات عسكرية الخميس قرب الحدود الشرقية لأوكرانيا، بعد أن قالت القوات الأوكرانية إنها قتلت خمسة من أفراد المليشيا الموالية لروسيا، في عملية تستهدف فتح الطرق قرب مدينة سلافيانسك.
سيرهي باشنسكي، مساعد الرئيس الأوكراني المؤقت الكساندر تورتشينوف، قال الجمعة، بأن العملية دخلت الآن “المرحلة الثانية” التي تستهدف تطويق سلافيانسك، وقطع إمدادات الدعم الإضافية عنها.
وقال ياتسينيوك إنه طلب من روسيا توضيحاً لوجود قواتها على الحدود الأوكرانية في غضون 48 ساعة، ولكن بعد مرور 24 ساعة، ما تزال كييف تنتظر الجواب.
وفي الوقت ذاته، قال إن العالم يقف إلى جانب كييف في جهودها لإعادة الاستقرار وحفظ “النظام والأمن الدولي الذي تريد روسيا تدميره.”
في غضون ذلك، توعد كبار المسؤولين في الإدارة الأمريكية، بفرض مزيد من العقوبات الدولية على الاقتصاد الروسي، إذا استمرت روسيا بتصعيد الوضع في أوكرانيا، وفي مؤتمر صحفي للرئيس باراك أوباما في كوريا الجنوبية حيث يقول بجولة أسيوية، قال أوباما بأنه تحدث مع نظرائه قادة أوروبا بشأن العقوبات ضد روسيا في موضوع أوكرانيا.
وقال إنه سيكون هناك عقوبات مستهدفة جاهزة للتطبيق، مكرراً ما قاله الخميس، في اليابان “أعتقد أنه من المهم بالنسبة لنا أن لا نستبق بأن هذه العقوبات المطبقة ، ستؤدي بالضرورة إلى حل المشكلة.. ما نحاول أن نفعله هو استمرار رفع الكلفة على روسيا لقاء ما تقوم به، تاركين لهم امكانية التحرك باتجاه مختلف، ونحن سوف نستمر في الاحتفاظ ببعض السهام في جعبتنا، لاستخدامها في حال حدوث مزيد من التدهور في الوضع خلال الأيام أو الأسابيع المقبلة.”
وأثنى أوباما كذلك على توحد الدول الأخرى في إدانة التدخل الروسي في أوكرانيا. وطبقاً لبعض المسؤولين الأمريكيين الكبار فإن العقوبات قد يتم فرضها الجمعة، ووصف العقوبات الجديد بأنها “ستكون تصعيداً.”

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. بوتين ليس حاكما عربيا تخوفه بهديدك ووعيدك… بوين او بالاحرى روسيا تسعى كم تسعئ امريكا الى الهيمنة والحصول على نصيبها من كعكة الدول ذات السيادة الهشة…. والصين لن تتاخر كذلك للانضمام الى السباق…. ذهب عصر القطب الاحادي يا ميستر اوباما

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *