قال مرشد الجمهورية الإيرانية اليوم الثلاثاء إن بلاده لن ترضخ لما أسماه ابتزاز القوى الدولية، وذلك قبل أيام فقط من الموعد النهائي الذي قدمته لطهران بشأن صفقة الوقود النووي.

وأكد علي خامنئي أن الإيرانيين مصرون على الاستمرار في الصمود للحصول على حقوقهم “ولن يتراجعوا عنها”.

كما قال المتحدث باسم الخارجية رامين مهمانبرست إن التعامل السياسي مع الموضوع النووي الإيراني لن يجدي نفعا، ودعا الغرب إلى اعتماد نهج منطقي في التعامل مع هذا الموضوع.

وردا على سؤال حول تصريحات مسؤولين فرنسيين دعت لفرض عقوبات على طهران، قال المتحدث إنه من الأفضل لهم أن يتبنوا توجهات سليمة وتصريحات مدروسة تجاه الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وألا يتأثروا بالضجيج الإعلامي الذي تثيره أميركا وبعض الدول الأخرى.

وأضاف مهمانبرست أن فرض عقوبات وخفض العلاقات الاقتصادية مع إيران يضر قبل كل شيء بالشركات الغربية نفسها.

وبشأن فشل الاجتماع الأخير لدول مجموعة (5+1) قال المسؤول الإيراني إن الموضوع النووي يسلك مساره الطبيعي، وإن الخطط المدرجة على جدول أعمال طهران تحرز تقدما جيدا.

وقد جددت الصين اليوم دعوتها لتبني الخيار الدبلوماسي في التعاطي مع الأزمة النووية مع إيران، مشددة على أن الوقت لا يزال متاحا للتوصل إلى حل سلمي.

وجاءت الدعوة الصينية بعد يوم واحد من مطالبة وزير الشؤون الأوروبية الفرنسي بيير ليلوش دول الاتحاد الأوروبي بإعداد حزمة عقوبات جديدة ضد طهران بسبب رفضها جميع الحلول التي اقترحها الغرب لحل الأزمة النووية، في إشارة إلى مسودة اتفاق فيينا التي طرحتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن تبادل اليورانيوم المخصب.

في الوقت نفسه قال مهمانبرست إن سياسة الرئيس الأميركي تجاه بلاده والعالم لم تشهد أي تغيير، معتبراً أن سياسة باراك أوباما لا تختلف عن سياسة أسلافه.

طلب تسليم

من جهة أخرى دعت إيران واشنطن لتسليمها أعضاء “جماعة إرهابية” تدعى (تندر) تربط الجمهورية الإسلامية بينها وبين اغتيال عالم جامعي في طهران في يناير/ كانون الثاني الجاري.

وأنحى مسؤولون إيرانيون باللائمة على كل من إسرائيل والولايات المتحدة في الهجوم الذي شن بقنبلة يوم 12 من الشهر الجاري وأسفر عن مقتل الأستاذ الجامعي مسعود علي محمدي ورفضت واشنطن الاتهام بضلوعها في الهجوم ووصفته بأنه سخيف.

وذكرت بعض وسائل الإعلام الإيرانية أن جماعة مناصرة للملكية تتمركز في الغرب أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم، لكنها لم توضح كيف عرفت بذلك.
المصدر: وكالات

شارك برأيك

‫16 تعليق

  1. لم تتكلم من فراغ ،،، فانت تعلم تماما بأن الصين تقف ورائك ، على كل حال اصبحت المناوشات الآن بين الصين والغرب ـ وليس بينكم وبين الغرب ، فدعونا نرى من سينتصر ،،، أنا من ناحيتي اتوقع انتصار الصين لانها الاقوى اقتصاديا ، وحتى أنها تطمح في أن تصبح الاقوى عسكريا، فقد بدأت لعبتها العسكرية في افغانستان الآن، وذلك بامداد طالبان بالاسلحة والمعدات وربما اشياء اخرى لا نعلمها ، وهي في طريقها لسياسات عسكرية اخرى كما هو ظاهر للعيان ….

  2. وأكد علي خامنئي أن الإيرانيين مصرون على الاستمرار …….
    نرجوا من اصحاب هذه االمجلة بأن تحترموا الالقاب فهذا سيد ومرجع ديني عجيب حال الدنيا لو انه مطرب او رقاص لأمتدحتوه ونعتوه بالفنان القدير مثل تمدحون الرقصات ايستحق المطرب او الرقاص حترام اكثر من عالم دين ؟؟؟

  3. ايران تستحق الاحترام والتقدير لتقدمها – رغم الحرب والحصار الاانها
    اصبحت قوه اقليميه لا يستهان بها .
    وبمجهودها الفردي رغم ان العالم كله وقف ضدها خصوصا سنين الحرب
    الطوال , انه لمن الشجاعه وكرم الاخلاق ان نعترف بما وصل اليه غيرنا
    لا ان ننال منهم – لقد اصبحت ايران في المقدمه ووصلت الفضاء ونحن
    نراوح مكاننا .

  4. ايرن اقذر بلد في الخبث والغدر وما هذه العمامات الا هي النتنة الا هي للتستر بستار الدين وان الله اختار النبي محمد ص عربي من اين جئتم لنا بسيادة الاخ الفارسي خامطئي سيد طاح حضه وحض ايران

  5. اتمنى ان وصلكم كتابنا الاخير المعنوان التاويلات الحديثه فى القران ياحضره القاءد والدى عالج الطاءفيه والخلافات بين السنه والشيعه ووفقكم الله وغفر دنوبنا اجمعين

  6. بسيطة يا علي ….
    سمعت بزماناتي اكتر من هيك ….واحدهم كان يقول حسن افندي نصرالله…ال يعني عم يتمسخر…. و مرة واحد قال بشار الاسد كان علوي وبعدين تاب واسلم وعاد عن كفره…. اد ما بدك سامعين اكتسبنا مناعه….

  7. ياريتني يهودي وصهيوني وما كون عربي ساقط وما إلي أمان كل العرب هيك الكل مني للكل

  8. يا علي روق القصه اكبر من هيك هني بيحكو من الحقد والخوف كمان حسد والله العظيم حقد وحسد

  9. الي اهرني إنوا بيغلطوا على أشرف عالم وما بيحذفولن تعليقاتن وإذا شي نذل مسؤل خاين حكين كلمة ضغيره عليه ما بحطو ها إن شاء الله بيموتوا بأهرن والله شو يا سوزي

  10. الي اهرني إنوا بيغلطوا على أشرف عالم وما بيحذفولن تعليقاتن وإذا شي مسؤل حكين كلمة ضغيره عليه ما بحطو ها إن شاء الله بيموتوا بأهرن والله شو يا سوزي

  11. انا قديم هون يا نانسي بس ما كانوا هيك عنصرية جريدة إنطفأت مش نورت

  12. ala yel3anak ya fared l 3eher y aeben l 3eher ya hayawen yali byetlata bel den ya nejes howe 3olam s3oudey fatewe rd3aet l kber wl zena wel lewat l mal3ounen 3am tehki 3ala ashraf 5ale2 hala zaman y anejes inte w 3asyedak ya nasel mao3aweya w yazed

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *