>

هنأ عدد من القادة العرب، السبت، المرشح الديمقراطي، الرئيس المنتخب، جو بايدن، على فوزه في انتخابات الرئاسة الأميركية، مؤكدين على الاستعداد للعمل من أجل مزيد من التعاون، وتحقيق الأهداف الثنائية المشترك.

المتحدث باسم الرئاسة المصرية قال في بيان على فيسبوك، إن السيسي أكد “على التطلع للتعاون والعمل المشترك من أجل تعزيز العلاقات الثنائية الاستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة الأميركية”.

وقال ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد “خالص التهاني إلى جو بايدن بفوزه في الانتخابات الرئاسية الأميركية وإلى كامالا هاريس نائبة الرئيس، وأصدق الأمنيات بالتوفيق لهما في تحقيق مزيد من التقدم للشعب الأميركي الصديق”.

وأضاف بن زايد في تغريدة على تويتر، أأن “الإمارات وأمريكا تربطهما علاقات صداقة تاريخية وتحالف إستراتيجي قوي، وسنواصل تعزيزها خلال المرحلة المقبلة”.

أمير قطر، من ناحيته، كتب في تغريدة عبر حسابه الرسمي على تويتر، “أبارك للرئيس المنتخب جو بايدن، ونائبته كامالا هاريس، أفضل تمنياتي للشعب الأميركي” وأضاف آل ثاني “أتطلع للعمل معا من أجل مواصلة الصداقة”.

العاهل الأردني الملك عبد الثاني، بعث تهانيه إلى “الرئيس المنتخب جو بايدن، ونائبة الرئيس كامالا هاريس،” مضيفا في تغريدة “أتطلع للعمل معكما لدفع علاقات الشراكة التاريخية بين الأردن والولايالت المتحدة، قدما بما يحقق أهدافنا المشتركة في السلام والاستقرار والازدهار”.

وأعلنت وسائل إعلام أميركية بينها “سي إن إن” ووكالة أسوشيتيد برس و”فوكس نيوز”، السبت، فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن بالانتخابات، ليصبح بذلك الرئيس الـ46 للولايات المتحدة.
وقالت شبكة “سي إن إن” الإخبارية إن بايدن حصل على 274 صوتا في المجمع الانتخابي بعد تأكد فوزه بولاية بنسلفانيا (20 صوتا).


وذكرت وكالة أسوشيتد برس أن بايدن وصل للرقم 284 بعد فوزه بولاية بنسلفانيا، إلى جانب ولاية أريزونا التي تم إعلان فوزه فيها قبل ذلك بعدة أيام، لكن ليس من قبل جميع وسائل الاعلام الأميركية.
كما أشارت شبكتا “إن بي سي” و “سي بي إس” إلى أن بايدن فاز بالسباق الرئاسي على حساب الرئيس الحالي الجمهوري دونالد ترامب.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. الديمقراطيون و الجمهوريون وجهان لعملة واحدة تصب في مصلحة أمريكا القوة الاقتصادية والعسكرية الأولى في العالم ! و العرب مهما هنؤوا و مهما توددوا و توسلوا و تقربوا،
    أمريكا لا ترى فيهم الا البقرة الحلوب و حاكم امريكا القديم أو الجديد، الماضي أو الآتي هو بمثابة العصا التي سوف تهش حكام العرب كالغنم !!
    Bonne nuit nawaret

  2. مساء الخير مريوم ، أتمنى أن تكوني و العائلة بألف خير ….
    أعتقد سياسات الغرب تجاه الشرق الأوسط لا تتغيّر حتى مع تغيُر وجوه القادة الغربيين و بالتالي لم و لن نكون في يوم جُزء من أي مُعادلة نحن فقط نُهنئ و ننتظر الأوامر . برأيي فوز بايدن يعود جُزء كبير منه للسخط على سياسات ترامب الداخلية و جنون عظمته و طريقة تعامله مع الأزمات الداخلية و خصوصاً كورونا و هو ما دفع الناخب الأمريكي للخروج و التخلص منه و من عائلته المقيته و الكريهه !
    !!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *