>

عبّر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن اعتقاده بأن أهم ما يجب القيام به في أوكرانيا اليوم هو وقف إطلاق النار بأسرع ما يمكن. وقال للصحفيين يوم الخميس 12 يونيو/حزيران: “نحن نعمل مع منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ومع مبعوثها هايدي تاليافيني الموجود حاليا في كييف ونتعامل مع الجانب الأوكراني وعبر سفيرنا”.
وأكد أن موسكو تدعو كييف بنشاط من خلال هذه الاتصالات إلى البدء بتنفيذ خارطة الطريق التي تقدم بها رئيس منظمة الأمن والتعاون في أوروبا بعد زيارته إلى موسكو والتي تعتمد على اتفاقية جنيف التي تم التوصل إليها في 17 أبريل/نيسان الماضي. وأشار لافروف الى أن خارطة الطريق تقضي أولا بوقف العنف وبدء حوار بمشاركة كل الأقاليم الأوكرانية.
وتابع: “هذا ما نقوم به اليوم. أما الخطوات الملموسة على مختلف المستوايات فتهدف إلى تحقيق هذا الهدف المزدوج وهو وقف النار وإجراء الحوار الحقيقي لا الزخرفي حول جميع مسائل نظام الدولة”.
وردا على سؤال حول محادثات الغاز مع أوكرانيا عبّر لافروف عن دهشته لتصريحات مفوّض شؤون الطاقة في الاتحاد الأوروبي غيونتر إيتينغر حول ضرورة بدء المحادثات حول الغاز بين الرئيسين الروسي والأوكراني. وقال: “لقد سمعت هذه التصريحات، لكنني لا أعرف ما الذي يقصدونه. المحادثات جرت وتجري وستجري. وإذا لم يملك الممثلون الأوكرانيون صلاحيات فيها فسيكون من الصعب مواصلة هذه المحادثات”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *