>

قتل عشرة أشخاص على الأقل بإطلاق نار في مقاطعة نوفا سكوتيا شرقي كندا، بمن فيهم الجاني، بحسب ما أعلنت الشرطة، الأحد.

والمشتبه به، بحسب الشرطة، رجل يدعى غابرييل ورتمان، ويبلغ من العمر 51 عاما.

وقالت الشرطة الملكية الكندية إن الحادث وقع في بلدة بورتابيك الساحلية الصغيرة التي تبعد تحو 130 كيلومترا عن هاليفاكس عاصمة الإقليم.

وقال ستيفن ماكنيل رئيس وزراء الإقليم للصحفيين “هذا أحد أكثر الأعمال العنيفة والوحشية في تاريخ إقليمنا” لكنه لم يذكر مزيدا من التفاصيل.

وفي تصريحات للصحفيين في أوتاوا استنكر رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو ما وصفه بهذا “الوضع الفظيع”.

وإطلاق النار العشوائي نادر في كندا حيث قوانين حمل السلاح أكثر صرامة مقارنة بالولايات المتحدة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *