فجّر والد أشرف حكيمي نجم المنتخب المغربي، جدلاً كبيراً حينما تحدث عن كواليس رفض نجله تمثيل المنتخب الإسباني وتفضيله للعب مع المغرب، ومواجهة الفريقين في ثمن نهائي كأس العالم 2022، مشيرًا إلى أنه لم يفرح بفوز المغرب على إسبانيا.

وخاض حكيمي ورفاقه مواجهة مصيرية أمام منتخب فرنسا في نصف نهائي المونديال، وقد خرجت المغرب خاسرة بنتيجة 2 : 0 وستواجه فرنسا منتخب الأرجنتين في نهائي المونديال.

تصريحات والد أشرف حكيمي

وقال حسن حكيمي والد اللاعب لإذاعة “كادينا سير”: ذهبت إلى إسبانيا عام 1989، الجميع أخبرني بأنني سأتمكن من العمل وجني المال هناك لكنني لم أجد ذلك، قضيت عامًا سيئًا، وبعده بدأت الأمور تتحسن تدريجيًا، التقيت والدة أشرف وتزوجنا، وساعدتني في تدبير أمور المنزل عن طريق العمل في تنظيف البيوت.

أشرف حكيمي لاعب المنتخب المغربي مع والديه وشقيقه

­وعن تفضيل تمثيل أشرف للمنتخب المغربي قال الوالد: ذهب إلى معسكر منتخب إسبانيا تحت 19 عامًا، وبمجرد عودته قال لي لا أريد اللعب هناك مجددًا، لم يخبرني عن أسبابه وأنا اعتدت منحه كامل الحرية، شكرًا إسبانيا على كل شيء لكنني فضلت أن يلعب مع المغرب حيث تنحدر أصوله وجذوره.

وعلّق والد حكيمي على لقاء الفريقين بثمن نهائي كأس العالم 2022 قائلًا: لم أكن سعيدًا حينما فزنا على إسبانيا، أعتقد أن الطرف الأفضل هو من يستحق الفوز، هذا هو جوهر كرة القدم.

واختتم حول أمنياته لأشرف ورفاقه وقال: نعم أحلم بأن تفوز المغرب بكأس العالم، ليس فقط من أجل أشرف بل من أجل الجميع، إنه حلم بلد بأكمله، حتى من لا يتابعوا كرة القدم الآن يصلون من أجل فوز المغرب، يا لها من فرحة.

نشأة أشرف حكيمي 

ولد حكيمي في مدريد بعد أن ترك والديه حياة متواضعة في المغرب بحثًا عن فرص أفضل في إسبانيا، تم اكتشافه مع ريال مدريد وهو في السابعة من عمره بينما كان يلعب لفريقه المحلي CD Colonia Ofigevi.

وانطلقت مسيرة الظهير الأيمن خلال فترة إعارته لمدة عامين في بوروسيا دورتموند ، قبل انتقاله إلى إنتر ميلان بقيمة 35 مليون جنيه إسترليني حيث فاز بالدوري الإيطالي في موسمه الأول، وأثناء وجوده في ألمانيا في عام 2018 ، التقى بزوجته.

ويواجه حكيمي ورفاقة مهمة صعبة  يوم الأربعاء حيث يامل الجمهور في تغلبهم على بطل العالم السابق ضد زميله في الفريق مبابي، الذي هنأ حكيمي على نتائجهما ضد البرتغال ، والذي يتصدر حاليا قائمة هدافي البطولة برصيد خمسة أهداف.

أشرف حكيمي يبهر الجماهير في كأس العالم

وأصبحت المغرب أول فريق عربي وإفريقي يصل إلى نصف نهائي كأس العالم 2022 بعد فوزه على البرتغال يوم السبت الماضي، جاء ذلك في أعقاب أداء رائع  ضد إسبانيا وكندا وبلجيكا في السابق ليصبح واحد من أعظم مفاجأة هذه البطولة.

وتقام مباراة المغرب والبرتغال على استاد الثمامة في دور ربع نهائي مونديال قطر، علمًا بأن الفائز من هذه المواجهة سيواجه الفائز من لقاء إنجلترا وفرنسا في نصف النهائي.

ونجح يوسف النصيري في تسجيل هدف التقدم لصالح المغرب أمام البرتغال بعد رأسية رائعة مستغلًا خروج الحارس بشكل خاطئ وذلك في الدقيقة 42.

جدير بالذكر أن منتخب المغرب أطاح بنظيره الإسباني من دور الـ16 بكأس العالم بركلات الترجيح، بينما تغلبت البرتغال على سويسرا بنتيجة 6-1.

يمكنكم الآن متابعة آخر أخبار النجوم عبر فيسبوك «نورت»

وللاطلاع على أهم وأحدث تغريدات النجوم زوروا تويتر «نورت»

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرام «نورت»

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *