>

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية خبرا عن تطورات قضية الفتاة الفلسطينية الشابة ” إسراء غريب ” التي قُتلت بسبب خروجها مع خطيبها وتم اتهام أشقائها بقتلها بعد ضربها بشكل مبرح .

وتضمن الخبر أنه تم إخلاء سبيل أشقاء إسراء غريب وزوج شقيقتها المتهمون بقتلها دون توضيح حيثيات القرار .. وهو الأمر الذي أثار غضب المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي مشيرين إلى أن بهذا القرار يضيع حق الفتاة الضحية .

فيما خرج ” فارس سباعنة ” مدير مركز الإعلام القضائي بتصريحات ل “شبكة قدس ” ينفي من خلالها خبر الإفراج عن المتهمين في قضية إسراء غريب .



شارك برأيك

تعليقان

  1. الله يرحمها ….
    للأسف الشديد مازالت مُجتمعاتنا العربية ذكورية بإمتياز !
    !!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *