>

قامت سيدة أميركا الأولى ​ميلانيا ترامب​ بعمل لم يسبق أن قامت به إحدى سيدات البيت الأبيض، منذ أكثر من عقد من الزمان، حيث رافقت زوجها الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ خلال زيارته، التي لم يعلن عنها مسبقا، إلى مقر القوات الأميركية في ​العراق​.

وذكرت مجلة “​واشنطن إكزماينر​” في تقرير لها السبت الماضي أن زيارة ميلانيا لمنطقة حرب، لم تحدث منذ أكثر من 15 عاما”.

ولفتت المجلة إلى أن سجلات زيارات سيدات أمريكا في البيت الأبيض، تكشف أن آخر زيارة معروفة إلى منطقة حرب قامت بها لورا بوش عام 2008، عندما زارت أفغانستان.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. ما تنفع ههههههههههههههههههههههههههه
    الشعب العراقي يريد ايفانكا وبس ههههههههههههههههههههههههههههه حتى رئيس الوزراء العراقي رغم انه عميل وابن عبد المهدي هههههههههههههههههههههههههه رفض يستقبلها وزوجها بغياب ايفانوكا .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *