وضع روي سينغ من مانشستر بالمملكة المتحدة شعراً مستعاراً، وانتعل حذاءً بكعب عالٍ وظهر بالمكياج في حفل زفافه لأن عائلة خطيبه لا تريد الاعتراف بأن ابنها مثلي الجنس، وكان لوالدة زوجه الدور الأكبر في إجباره على ذلك حتى بعد زواجه، فقذ استمرت باجباره على الظهور كأنثى بل وأطلقت عليه اسم لوسي ، وكانت تعرف الآخرين عليه على أنه زوجة ابنها “الأرملة واليتميمة ” .

وروى سينغ معاناته بسبب هذا الأمر حيث أشار إلى أنه تعرض للتنمر في بيت “زوجه ” الذين كانوا يعيشون حالة انكار مع حقيقة أن ابنهم شاذ. لكنه وبعد 9 أشهر من الزواج تملكته الشجاعة ليترك البيت ، ويعيش في مأوى للمشردين .

ولكن الصدمة الأكبر كانت بتفاجئه بعد حوالي الـ4 أشهر أن شريكه تزوج من امرأة ، الأمر الذي دفعه ليحاول قتل نفسه والانتحار ، إلا أن الجيران أنقذوه في آخر لحظة، وأرسلوه للمستشفى

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.